facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
كتبت سوزان فولر في مدونتها مؤخراً، وهي مهندسة سابقة مسؤولة عن موثوقية الموقع الإلكتروني لدى شركة "أوبر"، عما أسمته "سنة غريبة جداً جداً لي في أوبر" تحدثت فيها عن الثقافة المنتشرة بالشركة التي تخص بعض السلوكيات غير الأخلاقية. تضمنت رسالتها الحديث عن ممارسات إدارية مزعجة بل ربما غير قانونية كانت قد تعرضت لها، مثل إخبار رئيسها لها بأنه قد يتم طردها بسبب الإبلاغ عن تلك السلوكيات. وكان ملفتاً للنظر ما وصفت به فولر قسم الموارد البشرية في أوبر، الذي أخبرها أنه لا يشعر بالارتياح تجاه معاقبة هذا المدير بسبب تلك الحادثة لأنه كان مديراً فائق الأداء.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2020

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!