facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
في عام 2015، تسوق 65% من البالغين في الولايات المتحدة على الإنترنت مرة شهرياً على الأقل، و35% مرة أسبوعياً، بزيادة 24% عن عام 2014. ومع نمو التجارة الإلكترونية، تُواصل منصات بيع المنتجات عبر الإنترنت، مثل "أمازون" و"جت" (Jet)، تحسين عروضها فيما يتعلق بالقيمة مقابل ما تدفعه، حيث تقدم شحناً وإرجاعاً مجانياً للمنتجات بالكامل، فضلاً عن تشكيلة واسعة منها، وأسعار مخفضة. إذ يتوقع العملاء، أكثر من أي وقت، حصولهم على شحن وإرجاع منتجات مجاني. وفي الواقع، 80% منهم لن يشتري من الموقع إذا كانت سياسات إرجاع المنتج صعبة. ما يجعل الاختيار بين منافسة موقع "أمازون" وعرض المنتجات على منصته أمراً مربكاً بالنسبة للعديد من التجار.أقوى عرض للاشتراك خلال العام بمناسبة اليوم الوطني السعودي: اشتراك سنوي بقيمة 169 ريال/درهم ينتهي العرض 24 سبتمبر.
كمستهلكة، يُعتبر ما سبق أمراً عظيماً، إذ باتت عملية شراء ما أحتاجه عبر الإنترنت أمراً غاية في السهولة. اشترينا أنا وزوجي قبل شهر عسلنا مثلاً مستلزمات البحر والصيف من

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2020

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!