تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

أكثر ما يحتاج إليه أصغر موظفيك سناً في الوقت الحالي

سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
إليك هذا المقال عن تطوير الموظفين الصغار تحديداً. قد نجهل الخسائر طويلة الأجل الناجمة عن جائحة فيروس كورونا، لكن أثرها على نظام الرعاية الصحية والاقتصاد كان كارثياً بالفعل، وعلى الرغم من تفشي المخاوف من ارتفاع معدلات البطالة وتدهور الاقتصاد ووجوب معالجتها اليوم قبل الغد، فلا بد لأصحاب العمل أيضاً من البدء في التفكير في كيفية إعادة بناء الموظفين العائدين إلى قوة العمل أو المستجدين. ويشمل ذلك "الجيل زد" باعتبارهم أصغر الموظفين سناً في قوة العمل وأولئك الذين لا يزالون في المرحلتين الثانوية والجامعية، فقد تعرض الكثير ممن بدؤوا للتو حياتهم المهنية للتسريح أو الفصل من العمل، وحُبس طلاب المدرسة فجأة…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022