تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

كيف تحظى أدوات التحليل التنبؤي في مجال الرعاية الصحية بتقبل وتأييد المستخدمين؟

سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
وفقاً للأكاديمية الوطنية للطب (معهد الطب سابقاً)، ينفق النظام الأميركي للرعاية الصحية حوالي ثلث موارده – 750 مليار دولار سنوياً – على خدمات غير ضرورية وإجراءات عناية غير فعالة. وتعد أدوات التحليل التنبؤي في مجال الرعاية الصحية الجديدة بخفض الهدر وتحسين سوية الرعاية من خلال التنبؤ باحتمال وقوع حدث ما – إعادة قبول مريض سابق في المستشفى أو الإصابة بالتهاب يهدد الحياة على سبيل المثال – والسماح لمزودي الرعاية الصحية بتكييف العلاجات والخدمات الطبية وفقاً لذلك الاحتمال. ولقد باتت هذه الأدوات اليوم تُستخدم في جميع أجزاء طيف الرعاية، ابتداء من مراقبة الأمراض، ومروراً بالوقاية من الأمراض المزمنة، وصولاً إلى تحديد…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022