فتح عن طريق التطبيق

تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
استكشف باقات مجرة

خدمة البحث مدعومة بتقنيات

facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
سأل منظم أحد أكبر مؤتمرات الشؤون المالية للمرأة عن كيفية ضمان حضور الرجال للمؤتمر، وحاول رئيس التنوع والإدماج بإحدى شركات السيارات الشهيرة إقناع فريق قيادي يهيمن عليه الرجال بالمشاركة في الاستراتيجية التي وضعها لتحقيق التوازن بين الجنسين، وكان يشغل منصب رئيس إحدى الجمعيات بالقطاع القانوني، تشجيع تأسيس مكاتب المحاماة من خلال عقد الشراكات القائمة على التوازن بين الجنسين. فسألوني جميعاً: كيف يمكن إقناع الرجال بأهمية التوازن بين الجنسين؟
أتريدون إجابة مختصرة؟ حوّلوا موضوع التوازن إلى قضية تتعلق بالعمل يديرها القادة. فبعد 15 عاماً من العمل مع فرق تنفيذية ورؤساء تنفيذيين معظمهم من الرجال على مستوى العالم وعلى مستوى العديد من القطاعات والثقافات المختلفة.
ثلاث خطوات لإقناع الرجال بأهمية التوازن بين الجنسين
1. لا تدعوهم بـ "الأبطال"
تحاول الشبكات النسائية ومؤتمرات المرأة إشراك الرجال في مناقشاتها، وذلك بمنحهم الجوائز والألقاب الاحتفائية، وهو أمر مفهوم نظراً لأن صدر المرأة بات يضيق بفكرة أن "إصلاح التحيز ضد المرأة عمل يخص المرأة وحدها".
مشكلة هذه الاستراتيجية أن الرجال يتحولون إلى مجموعة من الكائنات شبه الملحمية، مع حصولهم على ألقاب عسكرية، مثل "أبطال" و"حلفاء" وذلك لإضفاء سمة الذكورة على الفكرة التي توحي
look

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022

error: المحتوى محمي !!