هذه الصفحة مخصصة لشراء الكتب بشكل إفرادي

الرجاء العلم أن الكتب متوفرة الآن بطلب مسبق (الكمية محدودة)

التنافس في عصر الذكاء الاصطناعي (طلب مسبق – يصدر في يونيو 2020) (شحن مجاني)

75درهم إماراتي

السؤال الذي يشغل بال الجميع في هذه الأيام: كيف يمكن أن تستعد الشركات والأفراد لعصر الذكاء الاصطناعي، حيث ستدخل الروبوتات إلى مقرات الشركات وتعمل جنباً إلى جنب مع الإنسان. ما هي التهديدات التي تواجه الشركات في هذه المرحلة، وكيف يجب أن تستعد لها؟ وما هو شكل المنافسة في مرحلة الذكاء الآلي؟

عندما يجتمع اثنان من عباقرة الابتكار والتكنولوجيا من أساتذة كلية هارفارد للأعمال البرفيسوران ماركو يانسيتي وكريم لاخاني، فأنت أمام كتاب الموسم والذي لا غنى عن قراءته.


المحتويات



  • عصر الذكاء الاصطناعي: يعمل الذكاء الاصطناعي على تغيير طريقة عمل الشركات وإعادة هيكلة الاقتصاد

  • إعادة النظر في مفهوم الشركة: تعمل البرمجيات والشبكات والذكاء الاصطناعي على تغيير الطبيعة الأساسية للشركات، أي الطريقة التي تعمل بها وتتنافس

  • مصنع الذكاء الاصطناعي: جوهر الشركة الجديدة هو مصنع قرار قابل للتطوير، مدعوم بالبرمجيات والبيانات والخوارزميات

  • إعادة هيكلة الشركة: لاستخدام القوة الكاملة للشبكات الرقمية والذكاء الاصطناعي، تحتاج الشركات إلى بنية تشغيل مختلفة اختلافاً جذرياً

  • التحول إلى شركة تعمل بالذكاء الاصطناعي: ستتحول الشركات التي تعمل بالذكاء الاصطناعي وتعيد بناء نفسها لتستفيد من قوة البيانات والشبكات والذكاء الاصطناعي

  • استراتيجية لعصر جديد: لا تمكِّن الشركات الرقمية نهجاً جديداً للاستراتيجية فحسب بل تتطلبه أيضاً

  • الاصطدامات الاستراتيجية: ماذا يحدث عندما تتنافس الشركات الرقمية وتتصادم مع الشركات التقليدية

  • أخلاقيات الحجم والنطاق والتعلم الرقمي: تنشأ التحديات الأخلاقية من خلال تحول طبيعة الشركات

  • اللعبة الجديدة: يغير عصر الذكاء الاصطناعي قواعد اللعبة، مع ما يترتب على ذلك من آثار جوهرية بالنسبة لنا

  • التزام القيادة: يحدد عصر الذكاء الاصطناعي مجموعة جديدة من التحديات لقادة الشركات الرقمية والمؤسسات التقليدية والشركات الناشئة والهيئات التنظيمية والمجتمعات

error: المحتوى محمي !!