تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

غوردون مور


السيرة الذاتية

غوردون مور (Gordon Moore): رجل أعمال أميركي، وشريك مؤسس في شركة “إنتل” الأميركية  (Intel) للتكنولوجيا وصناعة أشباه الموصلات والمعالجات، ورئيسها التنفيذي الأسبق.

ولد في سان فرانسيسكو عام 1929. درس في أميركا، وحصل على درجة بكالوريوس بالكيمياء من جامعة “كاليفورنيا” (The University of California) عام 1950، ودرجة دكتوراه بذات الاختصاص عام 1954 من معهد “كاليفورنيا للتكنولوجيا” (The California Institute of Technology).

شارك عام 1968 بتأسيس شركة “إنتل”، وشغل فيها منصب نائب الرئيس التنفيذي حتى 1975، ثم تولى منصب الرئيس التنفيذي وبقي بمنصبه حتى 1987، وقاد أعمال الشركة في تصنيع أشباه الموصلات، التي أحدثت تغييراً في سوق صناعة معالجات الحواسيب.

عام 1983، تمكنت الشركة من التفوق في سوق صناعة المعالجات، حيث كانت تصنع المعالجات لمختلف أنواع الحواسيب، وبلغت إيراداتها نحو مليار دولار في ذات العام.

 رُقي في 1987 إلى منصب رئيس مجلس الإدارة في “إنتل”، وبقي حتى 1997، وشغل بين عامي 1997 و2006 منصب الرئيس الفخري للشركة.

شغل عام 1983 عضوية مجلس أمناء معهد “كاليفورنيا للتكنولوجيا”، وترأسه بين عامي 1993 و2000، وعين وصياً مدى الحياة في المجلس، ويشارك حالياً (2021) في أنشطته، ويقدم الدعم الخيري له.

أسس بالتعاون مع زوجته “بيتي مور” (Betty Moore) مؤسسة “غوردون آند بيتي مور فاونديشن” الخيرية (The Gordon and Betty Moore Foundation)، وتقدم المؤسسة الدعم المالي للعلوم والمشاريع التي تهدف للحفاظ على البيئة، حيث تبرعت عام 2000 بمبلغ 600 مليون دولار لدعم التعليم في معهد “كاليفورنيا للتكنولوجيا”.

يقوم مبدأ مور بالإدارة على فكرة توسيع طموح الشركة على الدوام، والنظر إلى مستقبلها وعملها من زوايا جديدة باستمرار، وعندما كان بمجلس إدارة “إنتل”، كان يعتمد مبدأ رسم السيناريوهات، حيث كان يتخيل نفسه خارج مجلس إدارة الشركة، وأنه رئيس تنفيذي جديد، ويضع الخطط ويفكر وفق هذه العقلية.

من الجوائز التي حصل عليها غوردون مور:

  • “وسام الحرية الرئاسي” (Presidential Medal of Freedom) الذي منحه إياه الرئيس الأميركي “جورج بوش” (George Bush) عام 2002، تكريماً للإنجازات التي قدمها في مجال التكنولوجيا.

من المقالات التي نشرها غوردون مور:

  • “حشر المزيد من المكونات في الدارات المتكاملة” (Cramming More ComponentsOnto Integrated Circuits) عام 1965 في “مجلة إلكترونيكس” الأميركية (Electronics)، ويتنبأ المقال بتطور معالجات الحواسيب والرقائق الإلكترونية بعد عقد من الزمن أي في 1975، وكيف سيصبح حجم المعالجات أصغر عبر ضغط عدد أكبر من الترانزستورات بمساحات أصغر ضمن المعالجات، وبين مور أن هذا الأمر سيجعل المعالجات أرخص سعراً وأكثر قوة من المعالجات ضخمة الحجم.

تنبؤ مور أصبح واقعاً عام 1975، وعرف باسم “قانون مور” (Moore’s law) الذي يقوم على توقع تضاعف عدد الترانزستورات الموجودة على الرقائق الإلكترونيّة كل عامين، وكلما تضاعف عدد الترانزستورات ترتفع جودة معالجات الحواسيب وسرعتها وينخفض سعرها.

من أهم مقولات غوردون مور:

  • إذا كنت أهلاً للتحدّي، ستكون ناجحاً جدّاً.

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!