facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

غاري هامل


السيرة الذاتية

غاري هامل (Gary Hamel): أحد أكثر المفكرين الأميركيين تأثيراً في عالم الاقتصاد والأعمال، إذ يُعتبر أيقونة في مجال الابتكار والإدارة.

ولد غاري في الولايات المتحدة عام 1954، ويعمل في “كلية لندن لإدارة الأعمال” منذ أكثر من 30 عاماً، وهو عضو بـ”جمعية الإدارة الاستراتيجية” و”المنتدى الاقتصادي العالمي”.

قدّم هامل مشروعاً إبداعياً مفتوحاً على الإنترنت يهدف إلى التغيير في الإدارة في القرن الواحد والعشرين تحت اسم “إدارة تبادل الابتكار” ويدعو المشروع جميع الأفراد من مختلف دول العالم، إلى التنافس على تقديم وطرح أفكارهم ومبادراتهم وتجاربهم في الإدارة، في مواجهة تحديات عصرنا الحالي، والاستفادة من الوسائل المتاحة في هذا العصر خاصة الإنترنت وشبكات التواصل الاجتماعية.

أدت مفاهيم هامل الرائدة مثل “الغاية الاستراتيجية”، و”الكفاءة الأساسية”، و”ثورة الصناعة”، و”الابتكار الإداري”، إلى تغيير لغة وممارسة الإدارة في الشركات حول العالم.

كتب هامل 17 مقالاً في “هارفارد بزنس ريفيو” وهو المؤلف الأكثر طبعاً في تاريخ المطبوعة، كما ترجمت كتبه إلى أكثر من 25 لغة.

تصف مجلة “فورتشن” (Fortune) هامل بأنه “الخبير الرائد في العالم في مجال استراتيجية الأعمال”، وتطلق عليه “فانينشال تايمز” (Financial Times) لقب “مبتكر إداري بدون نظير”.

تم تصنيف هامل من قبل صحيفة “وول ستريت جورنال” كأكثر مفكر في مجال الأعمال تأثيراً في العالم.

كتب غاري عدة مؤلفات منها كتاب “قيادة الثورة” (Leading the Revolution) عام 2000، وكتاب “مستقبل الإدارة” (The Future of Management) عام 2007، وكتاب “ما يهم الآن” (What Matters Now) عام 2012، وكتاب “الإنسانية: إنشاء مؤسسات مذهلة مثل الأفراد الذين ينتمون إليها” (Humanocracy: Creating Organizations as Amazing as the People Inside) عام 2020 بالتعاون مع “مايكل زانيني” (Michele Zanini).

من أشهر أقواله:

  • كلنا سجناء خبرتنا، بطريقة أو بأخرى. لاكتشاف المستقبل ليس من الضروري أن تكون صريحاً، ولكن من الضروري للغاية أن تكون غير تقليدي.

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!