تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

سيلفيا آن هيوليت


السيرة الذاتية

سيلفيا آن هيوليت (Sylvia Ann Hewlett): خبيرة اقتصادية بريطانية، ومؤسسة  مركز “سنتر فور تالنت إنوفيشن” (Center for Talent Innovation) غير الربحي لإدارة التنوع والمواهب في الشركات، ورئيسته الفخرية.

ولدت عام 1946 في بريطانيا، وتخرجت في كلية “جيرتون” البريطانية (Girton College)، ونالت درجة دكتوراه بالاقتصاد من كلية “لندن” البريطانية (University of London).

أسست عام 1993 مركز “سنتر فور تالنت إنوفيشن”، وتتولى فيه منصب الرئيسة الفخرية حتى الوقت الحالي (2021)، وتقود فريق عمل مهمته مساعدة الشركات في إدارة مواهب موظفيها والاستفادة منها، وتعزيز التنوع فيها.

عام 2009 أسست شركة “هيوليت كونسلتنغ بارتنرز” (Hewlett Consulting Partners) وتشغل فيها منصب الرئيس التنفيذي حتى الآن (2021)، وتقدم من خلالها الاستشارات المتعلقة بكيفية استثمار المواهب وتحقيق التنوع الثقافي والمساواة بين الجنسين في الشركات.

تركز على كيفية استثمار الشركات لمواهب الموظفين فيها والاستفادة منها لتحقيق أفضل النتائج، مع تحقيق التوزيع المتساوي للفرص بين الرجال والنساء، وبناء قوة عاملة متنوعة، وتدعو الأفراد من الموظفين إلى العمل على بناء اسمهم التجاري الشخصي، والترويج لموهبتهم وخبرتهم وتعزيزها، حتى يحموا أنفسهم عندما يتعرضون للتسريح المفاجئ، بحيث يضمنون فرصاً جديدة بسرعة.

من الكتب التي ألفتها سيلفيا آن هيوليت:

  • “لا تبحث عن مرشد، ابحث عن راعٍ: الطريقة الجديدة لتسريع مسارك المهني” (Forget a Mentor, Find a Sponsor: The New Way to Fast-Track Your Career) عام 2013، وتكشف في الكتاب أهمية البحث عن رعاة وداعمين يساعدون الأفراد في الوصول إلى الهدف المهني الذي يريدونه، وتبين أن الرعاة أهم من المرشدين، الذين تكون مهمتهم الإرشاد وتقديم النصائح وتعزيز الثقة بالنفس فقط.
  • “الحضور التنفيذي: الحلقة المفقودة بين الجدارة والنجاح” (Executive Presence: The Missing Link Between Merit and Success) عام 2014، ويقدم الكتاب نصائح وإرشادات وأمثلة عملية تساعد الرجال والنساء في ممارسة دور المسؤول التنفيذي.
  • تأثير الراعي: كيف تصبح قائداً أفضل من خلال الاستثمار في الآخرين” (The Sponsor Effect: How to Be a Better Leader by Investing in Others) عام 2019، ويطرح خطوات تساعد الأفراد بأن يصبحوا رعاةً وداعمين تتخطى مهمتهم الإرشاد التقليدي إلى مساعدة الموظفين في بناء مهاراتهم، وتقديم الفرص لهم، وفتح الأبواب أمامهم.

من أهم مقولات سيلفيا آن هيوليت:

  • ولدت في منزل لم يكن به سيارة أو تلفزيون أو ثلاجة ولكنه كان مليئاً بالأحلام.
  • نحن بحاجة للمهارات لكن علينا أن نتمسك بهويتنا.
  • ما نحتاجه اليوم هو أن نكون قادرين على الإيجاز، ومقنعين، ونتواصل بأعيننا.

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!