تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

سكوت ستيرن


السيرة الذاتية

سكوت ستيرن (Scott Stern): أكاديمي أميركي متخصص بالإدارة والابتكار وريادة الأعمال، وأستاذ كرسي “ديفيد سارنوف” (David Sarnoff) للإدارة بكلية “​​سلون للإدارة” الأميركية ( Sloan School of Management).

ولد عام 1969 في نيويورك، وحصل على درجة البكالوريوس في الاقتصاد عام 1990 من جامعة “نيويورك” (New York University)، والدكتوراه في الاقتصاد عام 1996 من جامعة “ستانفورد” (Stanford University).

بدأ ستيرن حياته المهنية في “معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا” (Massachusetts Institute of Technology) كأستاذ مساعد في كلية “​​سلون للإدارة” التابعة للمعهد ذاته بين 1995 و1998، وأستاذ مساعد للتطوير المهني بالكلية ذاتها بين 1999 و2001، ثم انتقل لكلية “كيلوغ للإدارة” (The Kellogg School of Management) ليعمل كأستاذ مشارك بين 2001 و2009، قبل أن يعود إلى كلية “​​سلون للإدارة” عام 2009، ويصبح أستاذاً للإدارة والاستراتيجية بين 2009 و2013، ورئيساً لمجموعة الابتكار التكنولوجي وريادة الأعمال والإدارة الاستراتيجية بالكلية بين 2010 و2016.

يعمل منذ 2013 وحتى الآن (2021) أستاذاً لكرسي رجل الأعمال الأميركي “ديفيد سارنوف” للإدارة بكلية “سلون للإدارة”، وزميل أول غير مقيم في “معهد بروكينغز” الأميركي للأبحاث (The Brookings Institution)، والمدير المشارك لـ”مجموعة عمل سياسة الابتكار” (The Innovation Policy Working Group) في “المكتب الوطني للبحوث الاقتصادية” (The National Bureau of Economic Research) بأميركا.

يركز ستيرن في أبحاثه على اقتصاديات الابتكار وريادة الأعمال، ويستكشف كيف يختلف الابتكار وريادة الأعمال عن الأنشطة الاقتصادية التقليدية، وعواقب هذه الاختلافات على الاستراتيجية وسياسة الابتكار، ويعمل مع الباحثين على سد الفجوة بين البحث الأكاديمي وممارسة الابتكار وريادة الأعمال، من خلال تقديم المشورة للشركات الناشئة، والعمل مع الحكومات وأصحاب المصلحة الآخرين بشأن قضايا السياسات المتعلقة بالقدرة التنافسية والأداء الإقليمي. 

من الجوائز التي حصل عليها سكوت ستيرن:

  • “ميدالية جائزة كوفمان” (The Kauffman Prize Medal) للأبحاث المتميزة في ريادة الأعمال عام 2005.
  • “جائزة الابتكار في أصول التدريس” (Innovation in Entrepreneurship Pedagogy Award) عام 2021 من قسم ريادة الأعمال في “أكاديمية الإدارة” (The Academy of Management).

من المقالات التي نشرها سكوت ستيرن: 

  • “اقتصاديات الخرائط” (The Economics of Maps) في “مجلة المنظورات الاقتصادية” (Journal of Economic Perspectives) عام 2020، ويقدم المقال مراجعة للأدبيات الحديثة في مجموعة متنوعة من المجالات المختلفة التي تسلط الضوء على العواقب الاقتصادية والاجتماعية للخرائط الاقتصادية، والتي تقدم معلومات حيوية عن الأنشطة الاقتصادية الوطنية والإقليمية والعالمية كمعدلات البطالة ونمو الناتج المحلي الإجمالي للبلدان، وتهدف إلى عرض توزع الموارد والاستثمارات الحكومية على البعدين الجغرافي والسكاني، بعد أن استخدم الاقتصاديون الخرائط لقرون في العديد من المجالات، بما في ذلك صنع القرار الاقتصادي، والاقتصاد السياسي، والجغرافيا الاقتصادية.
  • “اختيار التكنولوجيا: نهج استراتيجية ريادة الأعمال” (Choosing Technology: An Entrepreneurial Strategy Approach) في “مجلة المكتب الوطني للبحوث الاقتصادية” عام 2020، ويشرح كيف يمكن للشركات الناشئة الاستفادة من التكنولوجيا كمصدر للميزة التنافسية.
  • “دور الابتكار وريادة الأعمال في النمو الاقتصادي” (The Role of Innovation and Entrepreneurship in Economic Growth) في مجلة “شبكة أبحاث العلوم الاجتماعية” (Social Science Research Network) عام 2020، ويوضح المقال كيف تشهد بعض الصناعات ابتكاراً وريادة أعمال بشكل قوي، وركوداً في البعض الآخر، ويشرح أن تأثير الابتكار وريادة الأعمال على الأداء الاقتصادي العام هو أثر تراكمي لتأثيريهما على قطاع اقتصادي معين، وبالتالي، فإن فهم إمكانات النمو في الاقتصاد الكلي يعتمد على فهم إمكانات النمو لكل قطاع على حدة.

من الكتب التي شارك سكوت ستيرن في تأليفها:

  • سلسلة “سياسة الابتكار والاقتصاد” (Innovation Policy and the Economy)، وهي سلسلة سنوية يرعاها “المكتب الوطني للبحوث الاقتصادية”، يشارك ستيرن بتأليف عدة مؤلفات منها، وتتحدث عن الأهمية الاقتصادية للنشاط الابتكاري والتفاعلات بين السياسة العامة وعملية الابتكار والاقتصاد، وتغطي جميع أنواع السياسات التي تؤثر في قدرة الاقتصاد على تحقيق التقدم العلمي والتكنولوجي أو التي تؤثر على تأثير العلم والتكنولوجيا على النمو الاقتصادي. 

من أهم مقولات سكوت ستيرن:

  • يمكن لأي شخص أن يكون رائد أعمال. لا يوجد في الواقع الكثير من الأدلة على أن نوعاً معيناً فقط من الأشخاص يمكن أن يكون رائد أعمال.
  • هناك سمات قد تجعل بعض أنواع الأشخاص رواد أعمال بأنواع مختلفة.

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!