تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

روبرت كيغان


السيرة الذاتية

روبرت كيغان (Robert Kegan): عالم نفس أميركي ومستشار في مجال التطوير المهني، وأستاذ فخري في كلية “الدراسات العليا للتعليم بجامعة هارفارد” الأميركية (Harvard Graduate School Of Education).

ولد عام 1945 بولاية مينيسوتا الأميركية، وحصل على شهادة البكالوريوس في الآداب عام 1968 من كلية “دارتموث” (Dartmouth College)، والدكتوراه عام 1977 من كلية “الدراسات العليا للفنون والعلوم بجامعة هارفارد” (Harvard Graduate School of Arts & Sciences)، ونال الدكتوراه الفخرية في الآداب من كل من جامعة “نيو هامبشاير” (University of New Hampshire) عام 1995، وجامعة “ولاية نيويورك” (State University of New York) عام 1997، وجامعة “ماريوود” (Marywood University) عام 2000، وكلية “ماساتشوستس لعلم النفس المهني” (Massachusetts School of Professional Psychology) عام 2002 بأميركا.

عمل أستاذاً لتعليم الكبار، عبر استخدام طرق مختلفة للتعليم يستجيب إليها البالغون وكبار السن بشكل أفضل، وكان أستاذ التنمية المهنية في كلية “الدراسات العليا للتعليم بجامعة هارفارد” لمدة أربعين عاماً، ليصبح بعدها أستاذاً فخرياً في الكلية ذاتها منذ 2016 وحتى الوقت الحالي (2021).

شارك عالمة النفس الأميركية “ليزا لاهي” (Lisa Lahey) عام 2006 بتأسيس شركة “مايندز آت وورك” (Minds at Work) لخدمات التدريب على القيادة، وشارك عدة باحثين عام 2013 بتأسيس شركة “ديفلوبمنتال إيدج” (Developmental Edge) للاستشارات الإدارية وتطوير القيادة، ويشغل فيها حالياً (2021) منصب رئيس قسم الأبحاث.

يشغل حالياً (2021) منصب الرئيس التربوي لـ”معهد الإدارة والقيادة في التعليم” (The Institute for Management and Leadership in Education) التابع لكلية “الدراسات العليا للتعليم بجامعة هارفارد”، ومدير مشارك لمجموعة “تشاينج ليدرشيب غروب” (Change Leadership Group) لخدمات التدريب والاستشارات في القيادة والأداء التنظيمي.

يركز في عمله البحثي والأكاديمي على التنمية المهنية داخل أماكن العمل، ويستكشف إمكانية استمرار التغير النفسي في مرحلة البلوغ، والتوافق بين قدرات البالغين والمتطلبات الخفية للحياة الحديثة، وتطور الوعي في مرحلة البلوغ.

وضع كيغان مع “ليزا لاهي” مصطلح “المناعة ضد التغيير” في كتابهما “المناعة ضد التغيير: كيفية التغلب عليها والكشف عن الإمكانيات الذاتية في نفسك وفي شركتك”، ويُقصد بالمصطلح عدم قدرة الفرد على التغيير نتيجة زيادة التعقيد المرتبط بالحياة الحديثة الذي يجعله دائم الانشغال، وعندما ينشغل إلى هذا الحد يكون مستوى التعقيد الذي يتّسم به العالم من حوله قد تجاوز قدرته على التعامل معه، مما يجعله غير قادر على التغيير وكأنه فاقد للوعي، ويؤكد أن لا علاقة لذلك بمدى ذكائه، وإنما بكيفية إدراكه للعالم وتعامله معه. 

نال لقب مدرس العام من “جمعية ماساتشوستس لعلم النفس” (Massachusetts Psychological Association) عام 1992.

من الجوائز التي حصل عليها روبرت كيغان:

  • “جائزة خدمة أعضاء هيئة التدريس” (Faculty Service Award) عام 1987 من “الرابطة الوطنية للتعليم الجامعي المستمر” (National University Continuing Education Association).

من المقالات التي نشرها روبرت كيغان:

  • “إضفاء الطابع الشخصي على العمل” (Making Business Personal) عام 2014 في هارفارد بزنس ريفيو مع عدة باحثين، ويشرح المقال كيف أن بناء ثقافة تنموية حقيقية يتطلب توفر عدد من المركّبات الذاتية والمؤسسية، وتشمل:
  1. بيئة آمنة يديرها قادة من الصف الأول على استعداد لأن يلعبوا دور الشخص المعرّض للخطأ وتحمل مسؤولية أخطائه وأوجه تقصيره.
  2. التركيز على التعلّم المستمر عبر طرح الأسئلة وتشجيع حب الاطلاع والشفافية، بدلاً من الاعتماد على الأحكام والثقة بالنفس والدفاع عن المواقف الشخصية.
  3. تجريب سلوكيات جديدة على نحو محسوب ومحدود زمنياً، وذلك لاختبار الافتراض بأنّ تغيير الوضع الراهن أمر خطير ومن المرجح أن تكون له عواقب سلبية.
  4. إبداء الملاحظات باستمرار وفي كل الاتجاهات ضمن المؤسسة، وذلك على أساس الالتزام المشترك بمساعدة كل واحد للآخر على النمو والتطور.

من الكتب التي ألفها روبرت كيغان:

  • “تطور الذات: المشكلة والمعالجة في التنمية البشرية” (The Evolving Self: Problem and Process in Human Development) عام 1982، ويستكشف كيغان في هذا الكتاب مشاكل الحياة البشرية من منظور عملية واحدة أطلق عليها اسم صنع المعنى، وهو نشاط يجعل تجربة الحياة منطقية من خلال اكتشاف المشكلات وحلها، ويبدأ هذا النشاط في الطفولة المبكرة ويستمر في التطور مدى الحياة عبر سلسلة من المراحل تشمل الطفولة والمراهقة والبلوغ، ويركز الكتاب على أكثر المشكلات النفسية أساسية وشمولية، وجهد الفرد لفهم تجربة الحياة، وإيجاد المعنى لها.
  • “المناعة ضد التغيير: كيفية التغلب عليها والكشف عن الإمكانيات الذاتية في نفسك وفي شركتك” (Immunity to Change: How to Overcome It and Unlock the Potential in Yourself and Your Organization) عام 2009.
  • “ثقافة الجميع: أن تتحول لمنظمة تنموية عن عمد” (An Everyone Culture: Becoming a Deliberately Developmental Organization) عام 2016، ويشرح الكتاب كيفية صياغة ثقافة تنظيمية يستطيع فيها الجميع التغلب على الحواجز الداخلية الخاصة بهم للتغيير، واستخدام الأخطاء ونقاط الضعف كفرص أولية للنمو الشخصي ونمو الشركة.

من أهم مقولات روبرت كيغان:

  • التفكير بدون عمل غير منتج في نهاية المطاف، مثل العمل بدون تفكير.
  • التعلم هو صنع المعنى للحياة.

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!