تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

رانجاي غولاتي


السيرة الذاتية

رانجاي غولاتي (Ranjay Gulati): خبير إداري أميركي من أصل هندي، وأستاذ إدارة الأعمال في كلية “هارفارد للأعمال” (Harvard Business School) بأميركا. 

حصل على درجة البكالوريوس في الاقتصاد عام 1983 من جامعة “ولاية واشنطن” (Washington State University)، ودرجة الماجستير في الإدارة عام 1987 من كلية “سلون للإدارة” (Sloan School of Management) التابعة لـ”معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا” (Massachusetts Institute of Technology)، والدكتوراه في الإدارة عام 1993 من جامعة هارفارد بأميركا.

كان أستاذاً للإدارة والمؤسسات بجامعة “نورث وسترن” (Northwestern University) بين 2002 و2008، وانضم عام 2007 إلى كلية “هارفارد للأعمال”، وشغل فيها رئيس وحدة السلوك التنظيمي، ورئيس برنامج الإدارة المتقدمة، وأدار العديد من برامج التعليم التنفيذي حول موضوعات مثل بناء وقيادة المنظمات التي تركز على العملاء، والقيادة في الأسواق المضطربة، وإدارة التحالفات الاستراتيجية، والحفاظ على الميزة التنافسية، ويعمل فيها حالياً (2021) أستاذاً لإدارة الأعمال.

كان رئيساً لقسم سياسات الأعمال والاستراتيجيات في “أكاديمية الإدارة” (The Academy of Management)، وزميلاً في “جمعية الإدارة الاستراتيجية” (The Strategic Management Society) بأميركا.

غولاتي خبير في القيادة والاستراتيجية والقضايا التنظيمية في الشركات، ويستكشف بعمله التحديات الاستراتيجية في بناء مؤسسات عالية النمو في الأسواق المضطربة، ويركز على العلاقات بين المؤسسات، والتحالفات الاستراتيجية، ويدرس العوامل التي تؤثر على القرارات الحاسمة التي تواجهها الشركات.

من الجوائز التي حصل عليها رانجاي غولاتي:

  • جائزة أفضل أستاذ في برنامج تنفيذي لماجستير إدارة الأعمال عام 2007 من كلية “هارفارد للأعمال”.
  • “جائزة سومانترا غوشال” (Sumantra Ghoshal Award) لعام 2012 من كلية “لندن للأعمال” (London Business School).

من المقالات التي نشرها رانجاي غولاتي في هارفارد بزنس ريفيو:

  • “كيف تواجه الشركات الركود الاقتصادي؟” (Roaring Out of Recession) عام 2010 مع عدة باحثين، ويقدم المقال نتائج تحليل أجراه الباحثون على 4,700 شركة خلال عدة أزمات اقتصادية، اكتشفوا فيه أن 9% من تلك الشركات خرجت منها بحال أفضل، وكان لديها شيء واحد مشترك، هو التركيز الاستراتيجي على ما بعد الأزمة.
  • “روح الشركة الناشئة” (The Soul of a Start-Up) عام 2019، ويوضح المقال أن هناك شيء أساسي وغير ملموس في الشركات الناشئة، وهو الطاقة والروح، ومؤسسو تلك الشركات يشعرون بوجود هذه الروح، وكذلك الحال بالنسبة للموظفين والعملاء الأوائل، وهذه الروح تلهم الناس للمساهمة بأموالهم ويعزز حماسهم وشعورهم بالارتباط العميق مع الشركة، وطالما هذه الروح موجودة، تظل المشاركة عالية وتظل الشركات الناشئة مرنة ومبتكرة، مما يحفز النمو، ولكن عندما تختفي يمكن أن تتعثر المشاريع، ويدرك الجميع الخسارة.
  • “يجب على الشركات أن تقدم أكثر في الأعمال الإنسانية العفوية” (Companies Must Go Beyond Random Acts of Humanitarianism) عام 2021، ويتطرق المقال لموضوع العمل الإنساني العفوي، والمقصود فيه العمل الخيري غير المتوقع أو مساعدة شخص غريب، ويبين الشركات غالباً ما تلجأ لذلك عند الأزمات، ولكن على الشركات أن تجعل هذه الأعمال من ضمن أعمالها الأساسية بمرور الوقت ولصالح المجتمع.

من الكتب التي ألفها رانجاي غولاتي:

  • “إعادة التنظيم من أجل تحقيق المرونة: وضع العملاء في مركز أعمالك” (Reorganize for Resilience: Putting Customers at the Center of Your Organization) عام 2009، ويتحدث عن ضرورة تركيز سياسة الشركات على خدمة العملاء، ويستكشف كيف أن الشركات المرنة، التي تزدهر في الأوقات الجيدة والسيئة، عليها دفع النمو وزيادة الربحية من خلال الانغماس في حياة عملائها.
  • “مبادئ الإدارة” (Principles of Management) عام 2013، وهو كتاب تمهيدي عن أساسيات الإدارة، ويقدم نظرة عامة جديدة على المجال باستخدام الأمثلة والحالات المعاصرة.

من أهم مقولات رانجاي غولاتي:

  • في بعض الحالات تخدع الشركات نفسها وتعتقد أنها تركز على العملاء وهي ليست كذلك، لأنها تملك وجهة نظر غير كاملة حول ما يعنيه التركيز على العملاء.
  • التفكير بوضوح فيما تريد أن تفعله شركتك، يساعدك على جذب الموظفين المتحمسين للعمل لديك، بدلاً من مجرد تحصيلهم للراتب، ما يؤدي إلى تشكيل قوة عاملة أكثر تركيزاً وإنتاجية. 

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!