تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

دين كامين


السيرة الذاتية

دين كامين (Dean Kamen): مخترع ورجل أعمال أميركي، ورئيس مؤسسة “ديكا ريسيرش آند ديفلوبمنت كوربوريشن” الأميركية (DEKA Research & Development Corporation) لخدمات البحث والتطوير التكنولوجي.

ولد عام 1951 في نيويورك، والتحق عام 1971 بـ”معهد ورسستر للفنون التطبيقية” (Worcester Polytechnic) وترك دراسته قبل أن يتخرج، وحصل على الدكتوراه الفخرية في الهندسة من المعهد ذاته عام 1992، والدكتوراه الفخرية في العلوم من جامعة “كلاركسون” (Clarkson University) عام 2001، وجامعة “ولاية كارولينا الشمالية” (North Carolina State University) عام 2005، والدكتوراه الفخرية في الهندسة والتكنولوجيا من جامعة “ييل” (Yale University) عام 2015.

اخترع كامين عام 1971 أول مضخة تسريب يمكن ارتداؤها من قبل المرضى، وهي جهاز طبي يُستخدم لتوصيل السوائل أو الأدوية إلى جسم المريض، ولاقى ابتكاره قبولاً سريعاً من قبل الأطباء أصحاب التخصصات مثل الأورام والأطفال حديثي الولادة والغدد الصماء، وحصل على أول براءة اختراع من بين أكثر من 1,000 براءة حصل عليها لاحقاً في الولايات المتحدة وبلدان أخرى، عن ابتكاره للعديد من الأجهزة الطبية التي وسعت حدود الرعاية الصحية في جميع أنحاء العالم.

أسس عام 1976 شركته الأولى “أوتو سيرينج” (AutoSyringe) لتصنيع وتسويق مضخة التسريب، وعمل من خلال شركته مع كبار الباحثين في مرض السكري، وصمم أول مضخة أنسولين محمولة، يمكن من خلالها التحكم بشكل أكثر فاعلية في مستويات الجلوكوز بالدم لدى المرضى، ثم باع الشركة عام 1982 لشركة “باكستر إنترناشيونال كورب” (Baxter International Corp) الأميركية للرعاية الصحية، وأسس في العام ذاته مؤسسة “ديكا ريسيرش آند ديفلوبمنت كوربوريشن”، بغرض تطوير منتجات مبتكرة.

طور من خلال شركته “ديكا” عدة ابتكارات عبر تخصصات متعددة، أبرزها آلة محمولة لغسل الكلى بوزن 10 كجم لشركة “باكستر إنترناشيونال كورب”، حملت اسم “هوم تشويس” (HomeChoice)، وتوفر الراحة والخصوصية للمرضى من خلال إمكانية إجراء عملية غسل الكلى في المنزل.

عام 1999، قدم كامين جهاز مشابه للكرسي المتحرك يمكنه صعود السلالم والوقوف بشكل مستقيم على عجلتين، باستخدام المثبتات الجيروسكوبية (عبارة عن عجلة دوارة أو قرص يكون فيه محور الدوران حراً في اتخاذ أي اتجاه بمفرده)، وقاده استخدامه لتلك المثبتات إلى تطوير دراجة سيغواي (Segway) عام 2001، والتي تعتبر أهم اختراعاته، وتسمح للركاب بالتنقل بسرعة تصل إلى 20 كم في الساعة، وهي مزودة بعجلتين متوازيتين ونظام تثبيت وتحكم جيروسكوبي، يتم التحكم فيه عن طريق الكمبيوتر.  

رأى كامين أن دراجته ستجعل التنقل في جميع أنحاء المدن أسهل، وأنها وسيلة صديقة للبيئة لتخفيف حركة المرور، وستصبح السيارات غير ضرورية، إلا أنها لم تحقق شعبية واسعة النطاق، بسبب سعرها المرتفع وصعوبة تعلم قيادتها والحوادث المرورية التي حدثت نتيجة ذلك، ليتوقف إنتاج الدراجة عام 2020.

عام 2003، قدم كامين نماذج أولية لمولد كهربائي يمكن أن يعمل على روث البقر، وجهاز تنقية المياه “بروجيكت سلينغ شوت” (Project Slingshot) والذي يمكنه معالجة مياه الصرف الصحي الخام، وصمم هذه الأجهزة للاستخدام في البلدان النامية التي لا توجد بها مصادر مركزية للطاقة والمياه، وتم اختبارها ميدانياً بنجاح في بنغلاديش عام 2005. 

طرح كامين عام 2007 طرفاً صناعياً قادر على القيام بأنشطة دقيقة، ويوفر لمستخدميه تحكماً حركياً أكثر دقة من الأطراف الاصطناعية التقليدية، وتمت الموافقة على استخدامه من قبل “إدارة الغذاء والدواء الأميركية” (Food and Drug Administration) عام 2014.

أسس عام 1989 مؤسسة “فور إنسبيريشن آند ريكوغنيشن أوف سيانس آند تكنولوجيز. فيرست” (For Inspiration and Recognition of Science and Technology. FIRST)، وهي منظمة ترعى اهتمامات الشباب في العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، وتقيم مسابقات سنوية لإنشاء أفضل روبوت.

من الجوائز التي حصل عليها دين كامين:

  • “جائزة هاينز السنوية الخامسة” ( The 5th Annual Heinz Award) للتكنولوجيا والاقتصاد والتوظيف عام 1999.
  • “الميدالية الوطنية للتكنولوجيا” (National Medal of Technology) من قبل الرئيس الأسبق للولايات المتحدة “بيل كلينتون” (Bill Clinton) عام 2000.
  • “جائزة العمل الإنساني العالمي” (Global Humanitarian Action Award) من قبل الأمم المتحدة عام 2006.
  • “وسام بنجامين فرانكلين” (The Benjamin Franklin Medal) في الهندسة الميكانيكية من معهد فرانكلين” (The Franklin Institute) الأميركي عام 2011.
  • “جائزة جيمس مورغان الإنسانية العالمية” (The James C. Morgan Global Humanitarian Award) عام 2013.
  • جائزة الخدمة العامة من “المجلس الوطني للعلوم” (The National Science Board) عام 2018 تكريماً لإنجازاته في العلوم والهندسة. 

من أهم مقولات دين كامين:

  • يجب أن يكون الجميع قادر على المشاركة في المستقبل الذي يريدون العيش من أجله، وهذا ما يمكن أن تفعله التكنولوجيا.
  • لا أريد أن أضيع أي وقت، وإن كنت لا تعمل على أشياء مهمة فأنت تضيع الوقت.
  • هناك الكثير من الأشياء في العالم التي بالنسبة لي خالية من أي مضمون وقيمة ومحتوى حقيقي، أحاول فقط التأكد من أنني أعمل على أشياء مهمة.

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!