تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

ديما جمالي


السيرة الذاتية

ديما جمالي (Dima Jamali): سياسية لبنانية وخبيرة أكاديمية في ريادة الأعمال والمسؤولية الاجتماعية للشركات، وعميدة كلية إدارة الأعمال في جامعة “الشارقة” بدولة الإمارات العربية المتحدة، وأستاذة في كلية “سليمان العليان لإدارة الأعمال” بـ”الجامعة الأميركية في بيروت”.

ولدت عام 1972 في طرابلس، وحصلت على درجة البكالوريوس في الإدارة العامة عام 1993 من “الجامعة الأميركية في بيروت”، وماجستير الآداب في علم الاجتماع عام 1996 من جامعة “ولاية سان خوسيه” (San José State University) الأميركية، والدكتوراه في السياسة الاجتماعية والإدارة عام 2001 من جامعة “كنت في كانتربري” (University of Kent at Canterbury) البريطانية. 

تقلدت عدة مناصب في “الجامعة الأميركية في بيروت”، بدأتها كمُحاضِرة بين 2002 و2003، ثم أستاذة مساعدة بين 2003 و2006، وبعدها أستاذة مشاركة بين 2007 و2010، ونائبة عميد كلية “سليمان العليان لإدارة الأعمال” بين 2012 و2014، وعملت مُحاضرة في “جامعة ساوثهامبتون” (University of Southampton) البريطانية بين 2007 و2008.

أصبحت عام 2018 نائبة في “مجلس النواب اللبناني” عن تيار المستقبل، واستقالت من المجلس في أغسطس/آب 2020 احتجاجاً على انفجار مرفأ بيروت الذي هز العاصمة اللبنانية، وخلال فترة عملها بالمجلس ترأست لجنة التنمية المستدامة، وشغلت عضوية كل من لجنة المال والموازنة، ولجنة الصحة العامة والعمل والشؤون الاجتماعية، ولجنة تكنولوجيا المعلومات.

تتركز أبحاثها حول المسؤولية الاجتماعية للشركات والريادة الاجتماعية، ودرّست العديد من الدورات التدريبية في الإدارة والقيادة وريادة الأعمال بالمرحلة الجامعية والدراسات العليا وماجستير إدارة الأعمال، وأجرت مجموعة من ورش العمل المهنية، وعملت مستشارة في المشاريع الممولة من قبل “برنامج الأمم المتحدة الإنمائي” (The United Nations Development Program) و”المركز الكندي لبحوث التنمية الدولية” (The International Development Research Center of Canada) وغيرها. 

تتولى حالياً (2021) عدة مناصب في “الجامعة الأميركية في بيروت”، تشمل: المديرة التنفيذية للشراكات الاستراتيجية منذ سبتمبر/أيلول 2016، ومساعدة عميد كلية “سليمان العليان لإدارة الأعمال” لشؤون البحث والتطوير منذ يونيو/حزيران 2016، وأستاذة كرسي السياسي والمهندس الأردني “كمال الشاعر” في القيادة المسؤولة منذ 2014.

تشغل منذ أكتوبر/تشرين الأول 2020 وحتى الوقت الحالي (2021) منصب عميدة كلية إدارة الأعمال في جامعة “الشارقة” بالإمارات، ورئيسة تحرير “مجلة أخلاقيات العمل: مراجعة أوروبية” (Business Ethics: A European Review) منذ سبتمبر 2014، إضافة لكونها أستاذة زائرة في جامعة “ساوثهامبتون”.

جمالي حالياً (2021) رئيسة “شبكة غلوبال كومباكت ليبانون” (Global Compact Network Lebanon) التابعة لـ”لأمم المتحدة” منذ 2015، والمسؤولة عن توفير فرص التعلم والشراكة بشأن أهداف التنمية المستدامة في لبنان. 

نالت لقب شخصية العام لعام 2015 من قبل “المنظمة العربية للمسؤولية الاجتماعية” نظراً لأعمالها في مجال المسؤولية الاجتماعية للشركات.

من الجوائز التي حصلت عليها ديما جمالي:

  • “جائزة التميز في التدريس” (Teaching Excellence Award) عام 2006 من “الجامعة الأميركية في بيروت”.
  • “جائزة عبد الحميد شومان” لعام 2010 للباحثين العرب الشباب.
  • “جائزة أفضل ندوة دولية” (Best International Symposium Award) عام 2014 من “أكاديمية الإدارة” (Academy of Management) الأميركية.
  • “جائزة التميز البحثي” (Research Excellence Award) من “المجلس الوطني للبحث العلمي” (National Council for Scientific Research) في لبنان عام 2016.

من المقالات التي نشرتها ديما جمالي:

  • “المسؤولية الاجتماعية في الدول النامية، كمجال جديد للبحث” (Corporate Social Responsibility in Developing Countries as An Emerging Field of Study) عام 2016 مع الأكاديمية اللبنانية “شارلوت كرم” (Charlotte Karam) في “المجلة الدولية للإدارة” الأميركية (International Journal of Management)، ويقدم المقال مراجعة متعددة المستويات للأدبيات المتعلقة بالمسؤولية الاجتماعية للشركات في البلدان النامية، ويسلط الضوء على الاعتبارات الدقيقة المتعلقة بالمسؤولية الاجتماعية للشركات التي تؤهلها كمجال دراسي مميز.
  • “لماذا وكيف يجب أن تشق طريقها إلى غرفة اجتماعات الشركات العائلية؟” (?Why and How Should SHE Make Her Way into the Family Business Boardroom) عام 2019 في “مجلة آفاق العمل” الأميركية (Business Horizons)، ويشرح المقال كيف تعمل أكثر الشركات العائلية نجاحاً على تشجيع الحضور النشط للمرأة في مجالس إدارتها بشكل تدريجي، ويبحث المقال في أهمية وجود النساء في مجالس الإدارة للشركات العائلية، وكيف يمكن لصانعي السياسات تشجيع الحضور النشط للمرأة في هذه المجالس.
  • “حوكمة الشركات تلتقي بالمسؤولية الاجتماعية للشركات” (Corporate Governance Meets Corporate Social Responsibility) عام 2020 في “مجلة الأعمال والمجتمع” الأميركية (Business and Society)، ويشرح المقال أنه بالرغم من البحث المستفيض حول حوكمة الشركات والمسؤولية الاجتماعية للشركات، إلا أنه لا يوجد توافق في الآراء حول طبيعة العلاقة بين هذين المفهومين، ويستعرض المقال 218 مقال بحثي نُشرت على مدار 27 عاماً لاستكشاف طبيعة هذه العلاقة بين المفهومين.

من الكتب التي ألفتها ديما جمالي:

  • “المسؤولية الاجتماعية للشركات في الشرق الأوسط: آفاق جديدة” (CSR in the Middle East: Fresh Perspectives) عام 2012، ويتحدث الكتاب أنه وحتى الآن لم يلقَ مفهوم المسؤولية الاجتماعية للشركات اهتماماً منهجياً في الشرق الأوسط، ويسعى الكتاب إلى تجسيد فهم وممارسة المسؤولية الاجتماعية للشركات في الشرق الأوسط.
  • “وجهات نظر مقارنة حول المسؤولية الاجتماعية للشركات العالمية” (Comparative Perspectives on Global Corporate Social Responsibility) عام 2016، ويعتبر الكتاب مصدر مرجعي لأحدث الأبحاث العلمية حول المساءلة التي تواجهها الشركات المعاصرة للتأثيرات البيئية والاجتماعية والاقتصادية التي تخلّفها.

من أهم مقولات ديما جمالي:

  • من المؤلم جداً أننا ما زلنا نتحدث عن العنف ضد المرأة، على الرغم من كل التطور الإنساني الحاصل، إلا أن هذه الظاهرة ما زالت من أكثر انتهاكات حقوق الإنسان انتشاراً وتدميراً، مع عوامل الإفلات من العقاب والصمت والوصم بالعار.

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!