تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

ديفيد أوين


السيرة الذاتية

ديفيد أوين (David Owen): سياسي وطبيب بريطاني، ووزير دولة أسبق للشؤون الخارجية، وعضو سابق في “مجلس اللوردات” (House of Lords) البريطاني.

ولد عام 1938 بمدينة “بليمبتون” (Plympton) البريطانية، وتلقى تعليمه كطبيب في كلية “سيدني ساسكس” (Sidney Sussex College) بإنجلترا.

عمل بمنصب طبيب مسجّل في تخصص الأمراض العصبية والنفسية ضمن “مستشفى سانت توماس” (St Thomas’s Hospital) بلندن بين عامي 1964 و1966، وزميل أبحاث في علم الأعصاب بالوحدة الطبية للمستشفى ذاته بين عامي 1966 و1968.

انضم إلى البرلمان البريطاني عام 1968، وشغل منصب وكيل وزارة الخارجية البرلماني للبحرية بين عامي 1968 و1970، ثم أصبح وكيل الوزارة البرلماني للصحة، قبل ترقيته إلى منصب وزير دولة للصحة في يوليو/تموز 1974، وخلال توليه هذا المنصب شجع بريطانيا على أن تصبح مكتفية ذاتياً في منتجات الدم، لتحاشي خطر الإصابة بالأمراض من المتبرعين بالدم من خارج البلاد، إلا أن سياسته الخاصة بـ”الاكتفاء الذاتي” لم تُنفذ، ما أدى لفضيحة الدم الملوث التي شهدت إصابة 5,000 بريطاني بعدة أمراض للدم مثل الهيموفيليا، والتهاب الكبد الوبائي (سي)، وفيروس نقص المناعة البشرية المكتسب (الإيدز).

شغل أوين منصب وزير دولة للخارجية البريطانية بين عامي 1977 و1979، وكان أصغر شخص يتولى هذا المنصب منذ أكثر من أربعين عاماً، وفي عام 1981 شارك بتأسيس الحزب الاشتراكي وتولى رئاسته بين عامي 1983 و1987، ثم تولى رئاسة الحزب الديمقراطي الاجتماعي بين عامي 1988 و1990، ثم عُين عام 1992 عضواً في “مجلس اللوردات” البريطاني واستمر بعضويته حتى 2014.

في أوائل الثمانينيات عمل أوين بمنصب أمين صندوق “لجنة بالمه لنزع السلاح وقضايا الأمن” (The Palme Commission on Disarmament and Security Issues)، وكان عضواً في كل من “اللجنة المستقلة المعنية بالقضايا الإنسانية الدولية” (The Independent Commission on International Humanitarian Issues)، و”لجنة كارنيغي لمنع الصراع المسلح” (Carnegie Commission on Preventing Armed Conflict).

شغل في الفترة بين عامي 1990 و2001 منصب رئيس مجلس إدارة مؤسسة “هيومينيتاس” (Humanitas) الخيرية المكرسة للتثقيف العام في القضايا الإنسانية، ومفاوض سلام لـ”الاتحاد الأوروبي” (European Union) بين عامي 1992 و1995، وعمل حينها مع مفاوض السلام المعيّن من قبل الأمم المتحدة “سايروس فانس” (Cyrus Vance) بتأليف “خطة فانس-أوين للسلام” ( The Vance-Owen Peace Plan)، والتي نصت على تقسيم دولة البوسنة إلى عشر مناطق تتمتع بحكم شبه ذاتي.

عمل أوين مستشاراً لجامعة “ليفربول” (Liverpool University) بإنجلترا بين 1996 و2009، وكان رئيساً لمجلس أمناء مؤسسة “دیدالوس تراست” (Daedalus Trust) الخيرية في الفترة بين 2011 و2017، ومديراً لـ”مركز الصحة والتعاون الدولي” (The Center for International Health and Cooperation) الأميركي.

كان زميلاً فخرياً في “كلية سيدني ساسكس” وفي “الكليات المتحدة للطب وطب الأسنان في غاي وسانت توماس” (The United Medical and Dental Schools of Guy’s and St Thomas’s) البريطانية، وزميلاً في “الكلية الملكية للأطباء” (The Royal College of Physicians) بإنجلترا.

يرى أوين أنّ السلطة تؤثر سلباً على النشاط العصبي المرآتي، وهي الوظيفة العصبية التي تحدد القدرة على فهم الآخرين ومشاركة أحاسيسهم، لذا أطلق على هذه الظاهرة مع أستاذ الطب النفسي والعلوم السلوكية في جامعة “ديوك” (Duke University)، “جوناثان ديفدسون” (Jonathan R.T. Davidson) اسم “متلازمة الغطرسة” (Hubris Syndrome)، في كتابهما “متلازمة الغطرسة: بوش وبلير وتسميم القوة” (The Hubris Syndrome: Bush, Blair and the Intoxication of Power) عام 2007، والتي يعرفانها على أنها تغيير مكتسب في الشخصية، وخلل في امتلاك السلطة ينطلق من دافع ممارسة القوة، وخصوصاً السلطة التي اقترنت بنجاح هائل صمد لفترة من الزمن، وبعبارة أخرى، يمكن رؤية هذه المتلازمة في الأشخاص الذين يبدون طبيعيين، لكن بمجرد وصولهم إلى مناصب قيادية يغيرون سلوكهم.

من الكتب التي ألفها ديفيد أوين:

  • “في المرض والسلطة: المرض في رؤساء الحكومات والعسكريين وقادة الأعمال منذ عام 1900” (In Sickness and In Power: Illness in Heads of Government, Military and Business Leaders since 1900) عام 2011، ويقدم الكتاب دراسة لحالات المرض عند رؤساء الحكومات خلال فترة مئة عام، ويبحث في تأثير المرض الجسدي والعقلي على عملية القيادة وصنع القرار.
  • “إعادة هيكلة أوروبا: أزمة منطقة اليورو وتداعياتها” (Europe Restructured: The Eurozone Crisis and its Aftermath) عام 2012، ويبحث في تاريخ علاقة المملكة المتحدة مع السوق الأوروبية المشتركة و”الاتحاد الأوروبي”، ويقترح مخططاً لإعادة هيكلة المنطقة الاقتصادية الأوروبية لاستيعاب كل من أولئك الذين يرغبون في التحرك نحو منطقة يورو أكثر تكاملاً، وأولئك الذين لم يرغبوا بالانضمام إلى منطقة اليورو.
  • “الغطرسة. الطريق إلى ترامب. السلطة والشعبوية والنرجسية” (Hubris. The Road to Trump. Power, Populism and Narcissism) عام 2018، ويحلل أوين ويقارن في هذا الكتاب الحالة العقلية والبدنية للقادة السياسيين في الماضي والحاضر، ويصف أن معظم القادة عانوا من الاكتئاب وكانوا مدمنين على الكحول ونرجسيين ومتأثّرين بمتلازمة الغطرسة، ومدفوعين بمعتقداتهم الدينية، ويضع دونالد ترامب مثالاً لمقارنته بمن سبقه، ويصفه بأنه نرجسي عالمي المستوى.

من أهم مقولات ديفيد أوين:

  • سئمنا من المراوغة والتضليل، نحن بحاجة إلى الشجاعة والقناعة والعمل الجاد.

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!