تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

جيني روميتي


السيرة الذاتية

جيني روميتي (Ginni Rometty): إدارية أميركية، والرئيسة المشاركة في مؤسسة “ون تين” (OneTen) الأميركية غير الربحية لتقديم الدعم المهني وتطوير المهارات، منذ 2014.

ولدت عام 1957 في مدينة شيكاغو، وحصلت على درجة بكالوريوس بالهندسة الكهربائية وعلوم الحاسوب من جامعة “نورث وسترن” (Northwestern University) الأميركية عام 1979.

عملت في 1977 مهندسة نظم في شركة “جنرال موتورز” (General Motors) الأميركية لصناعة المركبات وقطع الغيار، وتولت مسؤولية تطوير أنظمة عمل مصانع الشركة، واستمرت فيها حتى 1981.

بدأت في 1981 العمل بشركة “إنترناشونال بزنس ماشينز كوربوريشن. آي بي إم” (International Business Machines Corporation. IBM) الأميركية للتكنولوجيا، وعملت بصفة مهندسة نظم في الشركة حتى 1991، ثم انضمت بذات العام إلى المجموعة الاستشارية للشركة واستمرت حتى 1996.

تولت في 1997 منصب المدير العام لشركة “آي بي إم” واستمرت حتى 2002، وساهمت في شراء الفرع الاستشاري من شركة “برايس ووترهاوس كوبرز” (PricewaterhouseCoopers) الأميركية للخدمات المهنية مقابل 3.5 مليار دولار عام 2002.

عام 2002 أصبحت شريكة إدارية في الشركة، واستمرت حتى 2005، وقدمت الاستشارات المتعلقة بأعمال الشركة، وتولت منصب نائب الرئيس الأول في الفترة بين 2005 و2006، وأشرفت على الخدمات العالمية التي تقدمها الشركة.

شغلت عام 2012 منصب رئيسة شركة “آي بي إم” والمدير التنفيذي، وقادت الخطط الاستراتيجية للشركة وأشرفت على إدخال أنظمة الحوسبة السحابية إلى عمل الشركة، واستمرت بمنصبها حتى 2020.

تشغل عضوية مجلس “العلاقات الخارجية” (The Council on Foreign Relations) الأميركي للعلاقات الخارجية منذ 2013. وانضمت كعضو إلى المجلس الاستشاري في كلية “الاقتصاد والإدارة” (School of Economics and Management) بجامعة “تسنغوا” (Tsinghua University) الصينية منذ 2014.

عام 2020 تولت منصب الرئيس المشارك في مؤسسة “ون تين” التي تضم العديد من الرؤساء التنفيذيين للشركات الكبرى، وتعمل من خلال المؤسسة على تقديم الدعم المهني وتطوير المهارات للأفراد من ذوي البشرة الداكنة.

تدعو قادة الشركات إلى تحقيق العدالة والمساواة في الشركات التي يقودونها وتوزيع الفرص بالتساوي بين جميع الموظفين، وتركز على أهمية تنوع القوى العاملة في الشركات، وهو ما عملت عليه خلال فترة قيادتها لشركة “آي بي إم”، حيث ركزت على توظيف أفراد من خلفيات ومستويات تعليمية متنوعة.

من الجوائز التي حصلت عليها جيني روميتي:

  • “جائزة كارل سلون” (Carl Sloane Award) عام 2006 من جمعية “شركات الاستشارات الإدارية” (The Association of Management Consulting Firms) الأميركية، لمساهمتها الإدارية المتميزة  في شركة “آي بي إم”.

من المقالات التي نشرتها جيني روميتي:

  • “ثلاث خطوات يجب أن نتخذها الآن لنستعد للأزمة الوطنية القادمة” (3steps we must take now to prepare for the next national crisis) عام 2021، وتتحدث في المقال عن ثلاث خطوات ينبغي على الحكومة الأميركية اتخاذها لتفادي التبعات السلبية للأزمات الطارئة، مثلما حصل عند انتشار فيروس كورونا، والخطوات هي:
  • إنشاء شبكة من أحدث المراكز للاستجابة لحالات الطوارئ، مع وجود نظام لمشاركة المعلومات وتنسيق العمليات بين المراكز.
  • المساواة في الحقوق بين جميع المواطنين عند اندلاع الأزمات.
  • تأسيس بنية تحتية رقمية آمنة وقوية كأداة للاستجابة للطوارئ.

من أهم مقولات جيني روميتي:

  • إن الدرس الكبير الذي ينبغي التذكير به، هو كيفية الانتقال إلى المستقبل، واتخاذ قرارات طويلة الأمد، والمراهنات الكبيرة.
  • إذا أدخلنا تكنولوجيا جديدة إلى العالم دون أن نجهّز القوى العاملة لدينا بالمهارات اللازمة، لن نستطيع تحقيق المطلوب.

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!