facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

جيفري هينتون


السيرة الذاتية

جيفري إفرست هينتون (Geoffrey Everest Hinton): عرّاب التعلم العميق. عالم نفس ومختص في علوم الكمبيوتر كندي انجليزي، اشتهر بعمله على الشبكات العصبية الاصطناعية. ولد عام 1947 في ويمبلدون بالعاصمة البريطانية لندن، وحصل على درجة البكالوريوس في علم النفس التجريبي من جامعة “كامبريدج” عام 1970، ثم حاز على دكتوراه في الذكاء الاصطناعي من إدنبرة عام 1978.

عمل هينتون بعد الدكتوراة في جامعة “ساسكس” وجامعة “كاليفورنيا” في سان دييغو، وقضى خمس سنوات كعضو هيئة تدريس في قسم علوم الكمبيوتر بجامعة “كارنيجي ميلون”، ثم أصبح زميلاً في “المعهد الكندي للبحوث المتقدمة” وانتقل إلى قسم علوم الكمبيوتر بجامعة “تورنتو”.

أمضى جيفري ثلاث سنوات من عام 1998 حتى عام 2001 في إنشاء وحدة “غاتسبي” (Gatsby) للعلوم العصبية الحاسوبية في جامعة “كوليدج” بلندن ثم عاد إلى جامعة تورنتو حيث أصبح أستاذاً بارزاً.

عمل خلال الفترة من 2004 حتى 2013 مديراً لبرنامج “الحوسبة العصبية والإدراك التكيفي” الذي يموله المعهد الكندي للبحوث المتقدمة، ومنذ عام 2013، قسّم وقته بين “جوجل” في ماونتن فيو، وتورنتو بكندا.

شارك هينتون عام 2017 في تأسيس معهد “فيكتور” في تورنتو وأصبح كبير المستشارين العلميين للمعهد.

جيفري هينتون هو زميل “الجمعية الملكية”، و”الجمعية الملكية الكندية”، وجمعية “النهوض بالذكاء الاصطناعي”، وهو عضو أجنبي فخري في “الأكاديمية الأميركية للفنون والعلوم” و”الأكاديمية الوطنية للهندسة”، ورئيس سابق لـ”جمعية العلوم المعرفية”، ويعتبره البعض شخصية رائدة في مجتمع التعلم العميق، حيث يشير إليه البعض باسم “عراب التعلم العميق”.

حصل على الدكتوراه الفخرية من جامعة “أدنبرة” وجامعة “ساسكس” وجامعة “شيربروك”، كما حصل على جائزة “ديفيد. إي. روملهارت” (David E. Rumelhart) عام 2011، وجائزة “آي. جي. سي. إيه. آي” (IJCAI) للتميز البحثي عام 2005، وجائزة “كيلام” (Killam) للهندسة في 2012، وغيرها.

يقوم جيفري هينتون بتصميم خوارزميات تعلم الآلة، وساهم في فصل واحد من كتاب “مهندسو الذكاء: حقيقة الذكاء الاصطناعي من الناس الذين قاموا ببنائه” (Architects of Intelligence: The truth about AI from the people building it) للأميركي “مارتن فورد” (Martin Ford) عام 2018.

أشهر أقواله:

  • اهتمامي الرئيسي هو محاولة العثور على أنواع مختلفة جذرياً من الشبكات العصبية.
  • في مجتمع منظم جيداً، إذا قمت بتحسين الإنتاجية، فهناك مساحة يستفيد منها الجميع.
  • أجهزة الكمبيوتر سوف تفهم السخرية قبل أن يفهمها الأميركيون.

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!