facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

جون دوير


السيرة الذاتية

جون دوير (John Doerr): أحد أكثر رجال الأعمال نجاحاً على مستوى العالم، ومهندس ومستثمر مخاطر ورئيس شركة “كلينر بيركنز” (Kleiner Perkins)، ساعد رواد الأعمال على مدى 37 عاماً في بناء شركاتهم وفرقهم القوية. 

ولد دوير عام 1951 في مدينة سانت لويس بولاية ميسوري بالولايات المتحدة الأميركية، وحصل على البكالوريوس بالعلوم ثم درجة الماجستير في الهندسة الكهربائية من جامعة “رايس” في مدينة هيوستن، ثم نال درجة الماجستير بإدارة الأعمال من جامعة “هارفارد”.

بدأت مسيرة دوير المهنية عام 1974 في شركة “إنتل”، وأصبح أحد أهم مندوبي مبيعات الشركة في فترة تصنيعها للمعالج “8080”. 

وعام 1980، انضم دوير لشركة “كلينر بيركينز”، ووجه رأسمالها الاستثماري لعدد من أكثر الشركات التكنولوجية نجاحاً في العالم مثل: “كومباك” (Compaq) و”أمازون” وشركة “نيتسكيب” (Netscape)، وغيرها.

وفي 1997، كُرّم كخريج متميز من قبل جامعة “رايس” لما حققه من إنجازات تجارية. وقاد دوير استثماراً في “جوجل” عام 1999 بقيمة 5.12 مليون دولار، تحولت إلى مليارات الدولارات عام 2004، ثم في “تويتر” بمبلغ قدره 150 مليون دولار.

وكان دوير مستثمراً أصيلاً وعضواً في مجلسي إدارة شركتي “جوجل” و”أمازون”، وساعد في خلق أكثر من نصف مليون وظيفة، ووصفه الرئيس السابق لجوجل “إيرك شميت” (Eric Schmidt)، بأنه أحد أفضل أعضاء مجلس إدارة “جوجل”.

في 2009، سمي دوير زميلاً في “الأكاديمية الأميركية للعلوم والفنون” (American Academy of Arts and Sciences)، وعام 2010، دخل قاعة المشاهير في كالفيورنيا.

صنفت “فوربس” دوير عام 2015 من بين الـ 135 شخصاً الأغنى في العالم، بثروة صافية قيمتها 4.1 مليار دولار.

استمر دوير رئيساً لـ “كلينر بيركينز” إلى عام  2016 حيث استقال من منصبه، وكتب في 2018 “قياس ما يهم” (Measure What Matters)، وهو دليل لوضع أهداف جريئة وتحقيقها.

خارج إطار عمله في “كلينر بيركينز”، كان دوير يتعاون مع رواد الأعمال الاجتماعيين من أجل إحداث التغيير في التعليم العام  وأزمة المناخ، والفقر العالمي، كما يدعم موقع أكاديمية خان على الإنترنت للتعليم المجاني، ويرعى الابتكار في الطاقة النظيفة.

يشجع دوير القادة الإداريين على إعادة بناء تصورهم للمستقبل، لاسيما فيما يخص الرعاية الصحية وتطوير تطبيقات تعلم الآلة.

من أشهر أقواله:

  • يجب أن يكون لديك تصميم عظيم حتى تتمكن من المنافسة في الأسواق اليوم.
  • إذا كان سبب قيامك بمهمة ما هو المال الذي ستجنيه، أعتقد أنك ستفشل.
  • بناء فريق ناجح ورائع، سيكون أعظم تحدٍ تواجهه.

تجارب جون دوير في الإدارة

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!