facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

توني شوارتز


السيرة الذاتية

توني شوارتز (Tony Schwartz): صحفي وكاتب أميركي، ومؤسس شركة “ذي إنيرجي بروجكت” (The Energy Project) المختصة في مساعدة الشركات على تعزيز الأداء من خلال تلبية حاجات موظفيها بشكل أفضل، ورئيسها التنفيذي.

ولد توني عام 1952، وتخرج من “جامعة ميشيغان” (University of Michigan) عام 1974 بعد أن حصل على بكالوريوس في الدراسات الأميركية. 

في إطار عمله في شركته “ذي إنيرجي بروجكت” درّب العديد من الرؤساء التنفيذيين وكبار القادة، وقدم خدمات التدريب للشركات في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك جوجل و”يونيلفر” (Unilever)، وآبل، ومايكروسوفت، و”إرنست آند يونغ” (Ernst & Young)، وفيسبوك، و”مركز ستانفورد الطبي” (Stanford Medical Center) وغيرها.

بدأ توني حياته المهنية في العمل الصحفي ، وعمل لفترة تزيد عن 25 عاماً كصحفي ومراسل لـ”صحيفة نيويورك تايمز” (the New York Times)، وكاتب في “مجلة نيوز ويك” (Newsweek)، وكاتب مساهم في “مجلة إيسكوير” (Esquire Magazine)، وكاتب فقرة منتظمة في “مجلة فاست كومباني” (Fast Company)، كما شغل منصب نائب الرئيس والرئيس لـ”معهد الأداء البشري” (Human Performance Institute). 

كتب عدة مقالات عن القيادة والتغيير وبيئة العمل الحديثة لعدة صحف منها “نيويورك تايمز”، و”واشنطن بوست” (the Washington Post)، و”فوربس” (Forbes)، وهارفارد بزنس ريفيو، وتعتبر مقالاته الثلاثة المنشورة في “نيويورك تايمز” من بين المقالات الأكثر قراءة على نطاق واسع في المجلة وهي: “استرخ، ستكون أكثر إنتاجية” (Relax, You’ll Be More Productive)، و”لماذا تكره وظيفتك” (Why You Hate Your Job)، و”مدمن على الإلهاء” (Addicted to Distraction).

ألف عدة كتب، أهمها “قوة المشاركة الكاملة: إدارة الطاقة وليس الوقت” (The Power of Full Engagement: Managing Energy Not Time) الذي استمر في قائمة أفضل الكتب مبيعاً في “نيويورك تايمز” لـ28 أسبوعاً، و”طريقة عملنا غير ناجحة” (The Way We’re Working Isn’t Working)، و”ما يهم حقاً: البحث عن الحكمة في أميركا” (What Really Matters: Searching for Wisdom in America)، و”قوة الانخراط الكامل” (The Power of Full Engagement) مع “جيم لوهر” (Jim Loher)، و”ترامب: فن الصفقة” (Trump: The Art of the Deal) بالشراكة مع الرئيس الأميركي “دونالد ترامب” (Donald Trump).

من أبرز أقواله:

  • كل واحد منا لديه مخزون محدود من الطاقة في أي يوم. مهما كانت كمية الطاقة التي ننفقها في الهوس بشأن الأخطاء التي اتخذناها، أو القرارات التي لا تسير في طريقنا، فإن تلك الطاقة لن تكون متاحة لإضافة قيمة في العالم.
  • مهمة القائد هي إلهام مرؤوسيه وتعبئة طاقتهم وتجديدها بشكل دوري.
  • ليس مقدار الوقت الذي نستثمره في عملنا هو الذي يحدد إنتاجيتنا، بل القيمة التي ننتجها خلال ساعات عملنا.

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!