facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

بيرنارد ماركوس


السيرة الذاتية

بيرنارد ماركوس (Bernard Marcus): رجل أعمال أميركي، والشريك المؤسس لشركة “ذي هوم ديبوت” (The Home Depot) الأميركية والرئيس الفخري لها، ورئيس مجلس الإدارة الفخري لمؤسسة “جورجيا أكواريوم” (Georgia Aquarium) الأميركية العلمية، ومؤسس شبكة “جوب كرياتورز نتورك” (Job Creators Network) الأميركية.

ولد في 12 مايو/أيار 1929 بمدينة “نيوجيرسي” (New Jersey) الأميركية، ودرس في جامعة “روتجرز” (Rutgers University) في أميركا وحصل فيها على بكالوريوس بالصيدلة عام 1954.

بدأ ماركوس العمل كصيدلاني، ثم اتجه لمجال البيع بالتجزئة، وعمل بعدها في شركة لمستحضرات التجميل، ثم رئيساً لمجموعة التصنيع “أو ديلس” (O’Dell’s)، ونائب رئيس تجارة السلع الصلبة لشركة “فورنادو” (Vornado) الأميركية للبيع بالتجزئة.

تولى منصب الرئيس التنفيذي في شركة “هاندي دان إمبروفمنت سينترز” (Handy Dan Improvement Centers) الأميركية لتحسين المنازل بين عامي 1972 و1978.

عام 1979 شارك في تأسيس شركة التجزئة “ذي هوم ديبوت” المتخصصة ببيع لوازم المنازل، والتي أحدثت حينها ثورة في أعمال تحسين المنازل، وتولى ماركوس أول رئاسة تنفيذية للشركة لمدة 19 عاماً، وعمل أيضاً كرئيس لمجلس الإدارة حتى تقاعده عام 2002. 

عام 2005 أسس مركز”ماركوس أوتيزم سنتر” (Marcus Autism Center) لتشخيص وعلاج الأطفال المصابين بالتوحد، وتقديم الخدمات للأطفال والمراهقين ممن يعانون من إعاقات في النمو، وأسس مؤسسة “ماركوس” (Marcus Foundation) التي تركز على البحوث الطبية، والمشاريع الحرة، وقضايا المجتمع، وعلى تقديم الرعاية لقدامى المحاربين الذين يعانون من إصابات دماغية، وتبرع بمبلغ 25 مليون دولار لمؤسسة “أوتيزم سبيكس” (Autism Speaks) الأميركية لقيادة جهودها للبحث في أسباب وعلاج التوحد.

أُدرج اسم ماركوس وزوجته ضمن أكبر المتبرعين الخيريين في أميركا من قبل “مجلة ذي كرونيكول أوف فيلانثروبي” (The Chronicle of Philanthropy) الأميركية للأعمال الخيرية عام 2005، لتبرعهما بملايين الدولارات لبناء المؤسسات التعليمية.

أسس عام 2014  شبكة “جوب كرياتورز نتورك”، وهي شركة محاماة تعمل تحت شعار “نحن الصوت الرئيسي للشارع” وتدعو إلى خفض الضرائب.

دعم حملة ترشح الرئيس الأميركي السابق “دونالد ترامب” (Donald Trump) لرئاسة الولايات المتحدة الأميركية بولاية ثانية، وقدم 7 مليون دولار لها في عام 2020.

كان ماركوس واحداً من بين العديد من كبار رجال الأعمال الذين عارضوا “قانون الاختيار الحر للموظفين” (The Employee Free Choice Act) الأميركي، الذي يعطي ميزات غير عادلة لنقابات العمال، فرغم أنه يمنح غالبية الموظفين الحق بالانضمام للنقابة، إلا أنه يحظر عليهم التصويت من خلال الاقتراع السري، ويسمح بفرض الغرامات عليهم.

من الجوائز التي حصل عليها بيرنارد ماركوس:

  • أُدرج كعضو في قاعة مشاهير الأعمال “جونيور أتشيفمنت” (Junior Achievement) في الولايات المتحدة عام 2006.
  • “جائزة ويليام سيمون برايز” ( The William E. Simon Prize) الأميركية للقيادة الخيرية، عام 2012.

من أهم مقولات بيرنارد ماركوس:

  • الشركات التي تضع تلبية احتياجات العملاء في رأس قائمة أهدافها منذ لحظة تأسيسها، هي التي تنجح.

تجارب بيرنارد ماركوس في الإدارة

المقالات الأكثر زيارة

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!