تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

بول صامويلسون


السيرة الذاتية

بول صامويلسون (Paul Samuelson): اقتصادي أميركي راحل، والأميركي الأول الفائز بـ”جائزة نوبل في العلوم الاقتصادية” (The Nobel Prize in Economic Sciences).

ولد عام 1915 في ولاية إنديانا الأميركية وتوفي عام 2009. حصل على درجة البكالوريوس في الآداب عام 1935 من جامعة “شيكاغو” (The University of Chicago) الأميركية، وماجستير الآداب عام 1936 ودكتوراه الفلسفة عام 1941 من جامعة هارفارد بأميركا.

ساهم بمختلف المجالات الاقتصادية بما في ذلك “اقتصاديات الرفاهية” (Welfare Economics) -تستخدم تقنيات الاقتصاد الجزئي لتقييم الرفاهية على المستوى الكلي-، والتي استخدم فيها شروط “ليندال-بوين-صامويلسون” (Lindahl–Bowen–Samuelson) وهي معايير لتقرير ما إذا كان أي إجراء سيحسن من الرفاهية أم لا، وبحث في نظرية المستهلك، ووضع “نهج التفضيل المكشوف” (The Revealed Preference Approach)، وهي طريقة لتحليل الخيارات التي يتخذها الأفراد، وتستخدم لمقارنة تأثير السياسات الاقتصادية على سلوك المستهلك.

بحث في النظرية المالية، وجاء بـ”فرضية كفاءة السوق” (The Efficient-Market Hypothesis)، التي تنص على أن أسعار الأسهم تعكس جميع المعلومات المتاحة حول الشركة، وكان له مشاركات في “الاقتصاد الكلي” (Macroeconomics) الذي يتعامل مع الأداء والسلوك واتخاذ القرارات في الاقتصاد ككل.

تمكن من حل بعض التناقضات والمغالطات في لغة الاقتصاد الكلاسيكي، ونظر للرياضيات على أنها أداة تُمكِّن المختصين من اختبار النظريات الاقتصادية بشكل عملي عن طريق صياغة النماذج الاقتصادية، وباعتقاده إذا لم تُصاغ النظرية الاقتصادية بطريقة رياضية لن تكون واضحة ومرتبة بشكل يسهل فهمه، وأن استخدام المعادلات الرياضية للتعبير عن النظريات والقوانين الاقتصادية سيزيدها وضوحاً ويمنحها مزيداً من الدقة والمرونة. 

ازداد استخدام الأساليب الرياضية (كالجبر والتفاضل والتكامل) في صياغة الأفكار الاقتصادية بعد النتائج التي توصل إليها، وزاد استخدامها بين طلاب وأساتذة الاقتصاد، وطُبقت على المشاكل العملية في التجارة الدولية والنقل والتسويق، والاستراتيجية التنافسية في الأعمال، والإنتاج الصناعي، والتخطيط الدفاعي.

عمل في “معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا” كأستاذ مساعد في الاقتصاد، وأستاذ مشارك عام 1944، وأستاذ للعلاقات الاقتصادية الدولية والدبلوماسية عام 1945، وعمل أستاذاً للعلاقات الاقتصادية الدولية في “كلية فليتشر للقانون والدبلوماسية” (The Fletcher School of Law and Diplomacy) الأميركية، ومستشاراً لـ”المجلس الوطني لتخطيط الموارد” (The National Resources Planning Board) الأميركي في الفترة بين 1941 و1943، ومستشاراً لخزانة الولايات المتحدة في الفترة بين 1945 و1952، ومستشاراً لمكتب الميزانية عام 1952.

عمل كمستشار غير رسمي في “مجلس المستشارين الاقتصاديين” (The Council of Economic Advisors) في مدينة واشنطن الأميركية، ومستشار لدى “البنك الاحتياطي الفيدرالي” (The Federal Reserve Bank)، ومستشار اقتصادي لـ”مجلس الشيوخ الأميركي” (United States Senate)، ورئيس “الرابطة الاقتصادية الدولية” (The International Economic Association) في مدينة لندن البريطانية، ورئيس “مجتمع الاقتصاد القياسي” (The econometric society) بأميركا.

شغل عضوية “الأكاديمية الأميركية للفنون والعلوم” (The American Academy of Arts and Sciences)، وزمالة “الجمعية الفلسفية الأميركية” (The American Philosophical Society).

نال “جائزة ديفيد أ.ويلز” (David A. Wells Prize) عام 1941 من جامعة هارفارد، وحصل على “ميدالية جون بيتس كلارك” (The John Bates Clark Medal) من “الجمعية الاقتصادية الأميركية” (The American Economic Association) عام 1947.

عند منحه “جائزة نوبل” عام 1970، قالت “الأكاديمية الملكية السويدية للعلوم” (Royal Swedish Academy of Sciences) بأنه عمل أكثر من أي اقتصادي معاصر آخر على رفع مستوى التحليل العلمي في النظرية الاقتصادية.

حصل على الدكتوراه الفخرية في القانون من عدة جامعات أميركية منها جامعة “شيكاغو” و”كلية أوبرلين” (Oberlin College) عام 1961، وجامعة “إنديانا” (Indiana University) الأميركية و”جامعة إيست أنجليا” (University of East Anglia) البريطانية عام 1966.

من كتبه:

“أسس التحليل الاقتصادي” (Foundations of Economic Analysis) عام 1947.
“الاقتصاد: تحليل تمهيدي” (Economics: An Introductory Analysis) عام 1948، بيع منه أكثر من مليون نسخة، وتُرجم إلى الفرنسية والألمانية والإيطالية والمجرية والبولندية والكورية والبرتغالية والإسبانية والعربية. 
“قراءات في الاقتصاد” (Readings in Economics) عام 1955.
“البرمجة الخطية والتحليل الاقتصادي” (Linear Programming and Economic Analysis) عام 1958 مع أستاذ الاقتصاد السياسي في جامعة هارفارد “روبرت دورفمان” (Robert Dorfman). 

من أقواله:

الأسئلة الجيدة تفوق الإجابات السهلة.
الاستثمار يجب أن يكون أكثر شبهاً بمشاهدة الطلاء يجف أو مشاهدة العشب ينمو.

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!