facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

برنارد مادوف


السيرة الذاتية

برنارد مادوف (Bernard Madoff): مستثمر أميركي، ومؤسس “شركة برنارد مادوف للاستثمار في الأوراق المالية” (Bernard L. Madoff Investment Securities) بمدينة نيويورك الأميركية. ألقي القبض عليه عام 2008 بتهمة الاحتيال.

ولد عام 1938، وتخرج من جامعة “هوفسترا” (Hofstra University) الأميركية عام 1960 بتخصص علوم سياسية، وبدأ العمل بمجال الاستثمار بعد التخرج حيث أسس شركته الخاصة “برنارد مادوف للاستثمار في الأوراق المالية”.

تحولت شركة مادوف من شركة صغيرة تبيع الأسهم والسندات إلى واحدة من أكثر الشركات الأميركية نفوذاً في مجال الاستثمار وتقديم الاستشارات المالية والتجارية والوساطة المالية، لذلك أقدمت البنوك والشركات الاستثمارية على إيداع أموالها فيها.

عمل من خلال شركته على تطوير علاقاته مع كبار الأثرياء، وأقام صداقات مع رجال الأعمال الأثرياء المؤثرين في نيويورك، وتعاقد معهم كمستثمرين، واستخدم توصياتهم الإيجابية لجذب المزيد من المستثمرين، لكنه استخدم أموالهم لتمويل مدفوعات الشركة لمستثمرين آخرين إضافة إلى الرسوم المترتبة على الشركته.

شكك البعض في الأرباح التي كان مادوف يعلن عنها والتي من خلالها صنع شهرته وكسب ثقة المستثمرين على المستوى الدولي، حتى ألقى “مكتب التحقيقات الفيدرالي. إف.بي.آي” (Federal Bureau of Investigation. FBI) بتاريخ 12 ديسمبر/كانون الأول 2008 القبض عليه ثم صدر قرار بتجميد كافة أصوله، بتهمة تنفيذ عملية احتيال عرفت باسم عملية بونزي (Ponzi) التي قام من خلالها بسداد مستحقات المستثمرين الأوائل بأموال حصل عليها من مستثمرين جدد بدلاً من تحقيق دخل استثمار فعلي.

أعلنت بنوك في كل من إسبانيا وسويسرا وفرنسا وإيطاليا، وبنوك وشركات من دول أخرى خسارتها بسبب احتيال مادوف، وقُدرت الخسائر بـ64.8 مليار دولار أميركي، وهي أعلى خسارة تتسبب بها عملية احتيال من قبل مشغل سوق أو موظف أو رئيس مؤسسة مالية حتى الوقت الحالي، وحكم عليه في 29 يونيو/حزيران 2009 بالسجن لمدة 150 عاماً، وهو الحد الأقصى المنصوص عليه في القانون الأميركي، بعد أن اعترف بـ11 تهمة وجهت إليه.

شغل منصب رئيس مجلس إدارة بورصة “ناسداك” (NASDAQ) ومجلس محافظيها في نيويورك، ورئيس مجلس إدارة “كلية إس واي سيمز للأعمال” (Sy Syms School of Business) الأميركية، ومدير الاستثمار في “صندوق التحوط الأميركي” (American Hedge-Fund)، وعمل في مجلس مركز مدينة نيويورك الثقافي.

أُنتجت عن قصته عدة أفلام، منها: 

  • “مطاردة مادوف” (Chasing Madoff) عام 2010.
  • “بالله نؤمن” (In God We Trust) عام 2013.
  • “ساحر الأكاذيب” (The Wizard of Lies) عام 2017.

تجارب برنارد مادوف في الإدارة

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!