facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

باميلا غروسمان


السيرة الذاتية

باميلا غروسمان (Pamela Grossman): عميدة كلية الدراسات العليا للتربية شعبة التدريس والتعلم والقيادة في جامعة “بنسلفانيا” (The University of Pennsylvania) الأميركية.

حصلت على بكالوريوس في اللغة الإنجليزية عام 1975 من جامعة “ييل” (Yale University) الأميركية، وماجستير في البحوث التعليمية وتصميم المناهج عام 1981 من جامعة “كاليفورنيا، بيركلي” (University of California, Berkeley) الأميركية، وشهادة اختصاص تربوي في مجال التقييم عام 1988 من جامعة “ستانفورد” (Stanford University) بأميركا، ودكتوراه في المناهج وتعليم المعلمين عام 1988 من الجامعة ذاتها.

أستاذة  التربية والتعليم في جامعة “بنسلفانيا”، وعضوة مجلس إدارة “مؤسسة كارنيجي للنهوض بالتعليم” (the Carnegie Foundation for the Advancement of Teaching) بأميركا.

خبيرة في الإعداد والتطوير المهني وكيفية تعليم المعلمين، ودراسة الروابط بين الدعم الذي يتلقونه وجودة ممارساتهم الصفية، وتركز أبحاثها على قضايا الجودة التعليمية لا سيما في فنون اللغة الإنجليزية، وساعدت في تطوير بروتوكول “بلاتو” (PLATO) لمراقبة تدريس فنون اللغة الإنجليزية، والتي اعتبرت نموذجاً للتطوير المهني وأداة لتحسين التعليم.

عملت أستاذة للتعليم في جامعة “ستانفورد”، وأسست وقادت مركز دعم التميز في التدريس في الجامعة ذاتها، وأنشأت زمالة “هولي هوك” (Hollyhock) للمعلمين، وقبل انضمامها إلى جامعة “ستانفورد” كانت أستاذة تعليم المعلمين في جامعة “واشنطن” (the University of Washington) بأميركا، وشاركت في إدارة “اتحاد الممارسات الأساسية” (the Core Practice Consortium) بأميركا الذي يضم أعضاء هيئة تدريس 11 مؤسسة مختلفة للبحث في الطرق التي تساعد المبتدئين على تعلم التدريس.

انتُخبت عضوة لـ”الأكاديمية الوطنية للتعليم” (the National Academy of Education) عام 2009، ولـ”الأكاديمية الأميركية للفنون والعلوم” (American Academy of Arts and Sciences) عام 2017، وترأست مجلس إدارة “مؤسسة سبنسر” (the Spencer Foundation) للبحوث التربوية.

من كتبها:

  • “صناعة المعلم: معرفة المعلم وتعليمه” (The Making of a Teacher: Teacher Knowledge and Teacher Education) عام 1990.
  • “منهج متعدد التخصصات: تحديات التنفيذ” (Interdisciplinary Curriculum: Challenges to Implementation) عام 2000 مع المؤلف الأميركي “صموئيل واينبورغ” (Samuel Wineburg).
  • “طرق بام غروسمان البديلة للتدريس: رسم خريطة المشهد الجديد لتعليم المعلمين” (Pam Grossman Alternative Routes to Teaching: Mapping the New Landscape of Teacher Education) عام 2008 مع خبيرة اقتصاديات التعليم “سوزانا لوب” (Susanna Loeb).
  • “تدريس الممارسات الأساسية في تعليم المعلمين” (Teaching Core Practices in Teacher Education) عام 2018.

نُشر لها العديد من الأبحاث، منها: 

  • “مقياس للقياس: العلاقة بين مقاييس الممارسة التعليمية في فنون اللغة الإنجليزية بالمدارس الإعدادية ودرجات القيمة المضافة للمعلمين” (Measure for Measure: The Relationship Between Measures of Instructional Practice in Middle School English Language Arts and teachers’ Value-Added Scores) عام 2013 في “المجلة الأميركية للتعليم” (American Journal of Education).
  • “فهم جودة التدريس في فنون اللغة الإنجليزية: الاختلافات في العلاقة بين أداة بلاتو والقيمة المضافة حسب المحتوى والسياق” (Understanding Instructional Quality in English Language Arts: Variations in the Relationship Between PLATO and Value-Added by Content and Context) عام 2014.

من أقوالها:

  • عدم وجود خبرة ميدانية في التدريس يعد أمراً سلبياً من حيث النتائج، إلا أنه لا دليل على أن المزيد من الخبرة الميدانية تؤدي إلى نتائج أفضل.

تجارب باميلا غروسمان في الإدارة

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!