facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

بادي ميلر


السيرة الذاتية

بادي ميلر (Paddy Miller): أكاديمي إسباني راحل، جنوب إفريقي الأصل.

ولد عام 1947 في مدينة “كيب تاون” (Cape Town) الجنوب إفريقية، وتوفي عام 2018 في مدينة برشلونة بإسبانبا، وحصل على ماجستير إدارة الأعمال من جامعة “كيب تاون” (the University of Cape Town)، ودكتوراه من “مدرسة آي إي إس إي  للأعمال” (IESE Business School) في إسبانيا.

تركزت اهتماماته البحثية في مجال الابتكار والقيادة والتغيير التنظيمي في الشركات متعددة الجنسيات، وانضم إلى “مدرسة آي إي أس إي  للأعمال” عام 1984 ليعمل أستاذاً بقسم إدارة الأفراد في المنظمات، وعمل في المدرسة ذاتها كمدير أكاديمي للعديد من مبادرات التعليم التنفيذي، ومدير برنامج الدكتوراه في الفترة بين 1991 وحتى 1995، وكان مساهماً في تحقيق التوسع الدولي للمدرسة بدءاً من الثمانينيات، وداعماً قوياً لنموها في آسيا.

عمل أستاذاً زائراً في “كلية كولومبيا للأعمال” (Columbia Business School) خلال 2008 بمدينة نيويورك الأميركية، وأستاذاً زائراً بـ”مدرسة الأعمال الدولية الصينية الأوروبية” (China Europe International Business School. CEIBS) في الفترة بين 2013 و2015 بمدينة شنغهاي في الصين، وعضواً في مجلس إدارة العديد من المؤسسات والشركات بما في ذلك “معهد الإعلام والترفيه” (the Institute of Media and Entertainment) في الهند، والمجلس الاستشاري لشركة “فيفالدي بارتنرز” (Vivaldi Partners) للأعمال التجارية في أميركا.

درّس العديد من دورات القيادة والإدارة العامة في جامعة هارفارد، و”معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا” (Massachusetts Institute of Technology) بأميركا، و”مدرسة داردن للأعمال في جامعة فيرجينيا” (Darden School of Business – University of Virginia) بأميركا، وجامعة “كيب تاون” بجنوب إفريقيا، وجامعة “ميشيغان” (the University of Michigan) الأميركية.

عمل كمتحدث رئيسي في كل من منتدى الابتكار العالمي بمدينة نيويورك الأميركية، ومؤتمر الابتكار الإبداعي بمدينة ملبورن الأسترالية، وقمة مديري الموارد البشرية في مدينة برمنغهام بالمملكة المتحدة، ومتحدثاً للعديد من برامج التعليم التنفيذي في الولايات المتحدة وأوروبا. 

قدم المشورة للعديد من الشركات بأوروبا وإفريقيا وأميركا الشمالية والجنوبية، منها شركة “مختبرات أبوت” (Abbott Laboratories) للأجهزة الطبية في مدينة شيكاغو بأميركا، وشركة “باكاردي” (Bacardi) للمشروبات في كوبا، و”كوكا كولا” الصين، وشركة “بوش سيمنز” (Bosch-Siemens) لتصنيع الأجهزة المنزلية في ألمانيا، وشركة “بولغاري” (Bulgari) للمجوهرات في إيطاليا، وشركة “إريكسون” (Ericsson) للاتصالات في سويسرا، و”بنك سانتاندير” (Santander Bank) في أميركا، وشركة “نايكي” (Nike) للتصميم والتسويق والمبيعات في أميركا، وشركة “لوريال” (L’Oreal) لمستحضرات التجميل في فرنسا، وشركة “فولكس فاجن” (Volkswagen) لتصنيع السيارات في ألمانيا.

من كتبه:

  • “القيادة الحاسمة للمهمة: الارتقاء بك وبعملك إلى مستوى السرعة في الاقتصاد الجديد” (Mission Critical Leadership: Getting You and Your Business Up to Speed in the New Economy) عام 2001، ويساعد هذا الكتاب المدراء في شركات الاقتصاد التقليدي على التكيف والازدهار في الاقتصاد الجديد.
  • “الابتكار كالمعتاد: كيف تساعد أفرادك على إحياء الأفكار العظيمة” (Innovation as Usual: How to Help Your People Bring Great Ideas to Life) عام 2013، يبين فيه كيف تتعامل معظم المنظمات مع الابتكار كما لو كان نشاطاً جانبياً، وأكد على جعل الابتكار جزءاً من حياة العمل اليومية.

من أقواله:

  • يعاني المبدعون من علاقات متوترة مع أنظمة العمل، ومن قيود أخرى على حريتهم الإبداعية.
  • لا يمكن بناء الثقافة الإبداعية عبر إعلان الحرب على الأنظمة والسياسات والعمليات القائمة، بل عبر تبنيها وإعادة تصميمها،بحيث تدعم السلوك المبتكر وتعززه بنشاط.
  • النهج الأكثر ملاءمة هو تطوير القادة، هؤلاء هم الأشخاص الذين لديهم القدرة على إنشاء مساحة تنظيمية حيث يمكن للآخرين أن يبدعوا.

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!