facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

إلتون مايو


السيرة الذاتية

جورج إيلتون مايو (George Elton Mayo): المعروف اختصاراً باسم “إيلتون مايو”. منظّر اجتماعي وعالم نفس صناعي، اهتم بدراسة واكتشاف عوامل الرضا الوظيفي، وكتب عن الديمقراطية والحرية والمشكلات الاجتماعية للحضارة الصناعية.

ولد إيلتون عام 1880 في أديلايد بأستراليا أين تلقى تعليمه في مدرسة “كوينز” وكلية سانت بيتر الجامعية، فدرس الفلسفة وعلم النفس، وحصل على جائزة “روبي فليتشر” (Roby Fletcher) في علم النفس وتخرج مع مرتبة الشرف، ونال البكالوريوس عام 1910 والماجستير عام 1926.

في عام 1911 أصبح محاضراً أساسياً في الفلسفة العقلية والأخلاقية في جامعة “كوينزلاند” الجديدة، لكنه غادر إلى أميركا عام 1922، وانتقل إلى كلية إدارة الأعمال بجامعة هارفارد كأستاذ مشارك للبحوث الصناعية 1929، وحصل على منصب فيها حتى تقاعده في 1947.

اكتشف مايو أن الرضا الوظيفي يزداد عند مشاركة الموظفين باتخاذ القرارات أكثر ممّا يزيد عند منح الحوافز المالية.

كرّس مايو جزءاً كبيراً من أبحاثه لتحليل الظروف المادية المؤثرة في العمل ضمن المصانع، وخاصة العلاقة بين ظروف العمل البيئية والظروف النفسية للعاملين، وأثر ذلك كله في إنتاجية العمل.

خلال الحرب العالمية الثانية، ساهم مايو في تطوير برنامجه للتدريب داخل المصانع، وكتب عن الديمقراطية والحرية والمشكلات الاجتماعية للحضارة الصناعية، وقدم تقارير عن تجارب مصنع “هاوثورن” (Hawthorne) الشهيرة التي تم تبينها على نطاق واسع في أميركا، واكتشف خلالها ما يسمى “العامل الخفي” الذي يؤثر في الإنتاجية، معتبراً أن العلاقات غير الرسمية للعمال تلعب دوراً في إنتاجيتهم، الأمر الذي مهد لظهور المدرسة السلوكية في الإدارة.

توفي إيلتون مايو عام 1947، وتم تطوير مدرسة للإدارة باسمه في أديلايد تكريماً له.

كتب إيلتون عدة مؤلفات منها كتاب “الديمقراطية والحرية” (Democracy and Freedom) عام 1919، وكتاب “المشاكل الإنسانية للحضارة الصناعية” (The Human Problems of an Industrial Civilization) عام 1933، وكتاب “المشاكل الاجتماعية للحضارة الصناعية” (The Social Problems of an Industrial Civilization) عام 1945، وكتاب “سيكولوجية بيير جانيت” (The Psychology of Pierre Janet) عام 1948.

من أشهر أقواله:

– الهزيمة تأخذ شكل خيبة الأمل النهائية.

–  إن المشكلة ليست في مرض المجتمع المكتسب بل في اكتساب مجتمع مريض.

تجارب إلتون مايو في الإدارة

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!