facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

أسترو تيلر


السيرة الذاتية

أسترو تيلر (Astro Teller): رجل أعمال أميركي، وعالم ومؤلف خبير في مجال التكنولوجيا الذكية، والرئيس التنفيذي لشركة “إكس ذا مونشوت فاكتوري” (X The Moonshot Factory) منذ عام 2010 لبناء الأفكار التي يمكن تحقيقها من خلال العلم والتكنولوجيا، والشريك المؤسس ومدير شركة “سيريبيلوم كابيتال” (Cerebellum Capital) لإدارة صناديق التحوط منذ 2008.

ولد بتاريخ 29 مايو/أيار 1970، ونال درجة البكالوريوس في علوم الحاسوب من “جامعة ستانفورد” (Stanford University)، وماجستير في الحساب الرمزي والإرشادي من الجامعة ذاتها عام 1993، ودرجة الدكتوراه في الذكاء الاصطناعي من “جامعة كارنيجي ميلون” (Carnegie Mellon University) عام 1989.

بدأ العمل كمدرس في “جامعة ستانفورد”، ثم اتجه لريادة الأعمال، وكان الشريك المؤسس ورئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة “بودي ميديا” (BodyMedia) بين عاميْ 1999 و2013، والشريك المؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة “زيفيو تكنولوجيز” (Zivio Technologies) بين عاميْ 2006 و2010، والشريك المؤسس ورئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة “ساندبوكس أدفانسيد ديفلبمنت” (Sandbox Advanced Development) بين عاميْ 1998 و1999، كما عمل مهندساً وباحثاً في كل من “فينكس ليزر تكنولوجيز” (Phoenix Laser Technologies)، و”مركز ستانفورد للأنظمة المتكاملة” (Stanford’s Center for Integrated Systems)، و”مجموعة كارنيجي” (The Carnegie Group). 

في عام 1997 نشر روايته الخيالية الأولى “التفسير” (Exegesis)، ثم روايته الثانية “من بين هذه الأفكار المتوحشة” (Among These Savage Thoughts) عام 2008، وكتاب “الأبقار المقدسة: الحقيقة حول الطلاق والزواج” (Sacred Cows: The Truth About Divorce and Marriage) عام 2014، كما نشر عدة مقالات افتتاحية ومقالات صحفية.

من أبرز أوراقه العلمية المنشورة: “الحوسبة المحيطة والقابلة للارتداء” (Ambient and Wearable Computing) مع “ماكسنس كروسلي”(Maxence Crossley) نُشرت عام 2005 “في المجلة الدولية لدراسات الإنسان والحاسوب” (International Journal of Human – Computer Studies)، و”التعزيز الداخلي في نهج البرمجة الوراثية الاتصالية” (Internal Reinforcement in a Connectionist Genetic Programming Approach) عام 2000 في “مجلة أبحاث الذكاء الاصطناعي” (Journal of Artificial Intelligence Research)، و”بادو: بنية تعليمية جديدة للتعرف على الكائنات” (PADO: A New Learning Architecture for Object Recognition) نشرتها مطبعة “جامعة هارفارد” عام 1996.

على مدار 17 عاماً، شارك كمتحدث رئيسي في مؤتمرات “تيد” (Ted) وألقى العديد من الخطب أبرزها: “خطاب بداية 2020″ (2020 Commencement Speech)، و”الابتكار الدائم هو ابتكار أخلاقي” (Lasting Innovation is ethical innovation)، و”وفرة 360 – إنهم لا يستمعون إلى ما تقوله” (Abundance 360 – They’re not listening to what you say)، و”أسرار بناء فريق الأحلام المتنوع” (Secrets to Building a Diverse Dream Team). 

تم تكريمه بـ”جائزة إديسون للإنجاز” (Edison Achievement Award) عام 2017.

من أهم مقولاته:

  • العالم لا يقتصر على معدل الذكاء. كلنا مقيدون بالشجاعة والإبداع.
  • الفشل لا يعني عدم النجاح.
  • يجب أن نركز على جعل العالم مكاناً أفضل، وبمجرد أن نفعل ذلك سيعود المال ويجدنا.

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!