facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

أليكساندرا صامويل


السيرة الذاتية

أليكسندرا صامويل (Alexandra Samuel): عالمة اجتماع أميركية كندية، وباحثة ومتحدثة في مجال التكنولوجيا، وكاتبة في كل من هارفارد بزنس ريفيو، و”وول ستريت جورنال” (The Wall Street Journal)، و”جايستور” (JSTOR)، وموقع “هيئة الإذاعة الكندية. سي بي سي” (CBC).

حصلت على درجة البكالوريوس في السياسة ودراسات المرأة عام 1992 من “كلية أوبرلين” (Oberlin College)، ودرجة الدكتوراه في العلوم السياسية عام 2004 من “جامعة هارفارد” (Harvard University).

تتحدث في كتاباتها عن مواضيع متنوعة مثل التسويق الرقمي وإدارة البريد الإلكتروني وتربية ذوي الحاجات الخاصة، وتستخدم ما يسمى بـ”قصص البيانات” (Data Storytelling) لمساعدة الجماهير على الانتقال إلى عالم رقمي، وتجيب عن أسئلة مثل كيف يمكننا مكافحة الإلهاء الرقمي واستعادة إنتاجيتنا؟، وكيف يمكننا حماية الجيل القادم من الروبوتات؟، وكيف يمكننا جذب انتباه عملائنا وسط ضجيج وسائل التواصل الاجتماعي؟.

شغلت خلال حياتها المهنية منصب نائبة الرئيس لوسائل التواصل الاجتماعي في شركة “فيجن كريتيكال” (Vision Critical) بين عاميْ 2012 و2015، ومديرة المركز الإعلامي التفاعلي الاجتماعي في “معهد إميلي كار” (Emily Carr Institute) بين عاميْ 2009 و2012، ومالكة لشركة “سوشيال سيجنال” بين عاميْ 2005 و2009، وعملت كذلك مستشارة في “شركة أليكسندرا صامويل” بين عاميْ 2001 و2004، ومحاضرة في قسم العلوم السياسية في “جامعة كولومبيا البريطانية” (University of British Columbia) خلال عام 2002، وتعاونت كذلك مع “دون تابسكوت” (Don Tapscott) لمساعدة الحكومات من جميع أنحاء العالم على معالجة تأثير الثورة الرقمية.

صدر لها كتاب بعنوان “اعمل بطريقة أذكى مع وسائل التواصل الاجتماعي: دليل لإدارة ايفرنوت، وتويتر، ولينكد إن، والبريد الالكتروني” (Work Smarter with Social Media: A Guide to Managing Evernote, Twitter, LinkedIn, and Your Email) عام 2015.

من أحدث مقالاتها المنشورة في “وول ستريت جورنال” مقال بعنوان “العمل عن بعد لن ينتهي. لذلك دعونا نتعامل مع العقبات” (Remote Work Isn’t Going Away. So Let’s Deal With the Obstacles) نُشر في أغسطس/آب 2020، تتحدث فيه عن حاجة الموظفين للتفكير في العمل من المنزل كمهنة جديدة والتكيف وفقاً لذلك، ومقال “أعرف كل قواعد الأمن السيبراني. ومع ذلك مازلت أخرقها” (I Know All the Cybersecurity Rules. Yet I Still Break Them) نُشر في يونيو/حزيران 2020، توضح فيه الأخطاء في القواعد السيبرانية وكيف يمكن لشركات التكنولوجيا أن تجعلنا أكثر أماناً عبر الإنترنت، ومقال “الحفاظ على زواج سعيد عندما يعمل كلاكما من المنزل” (Staying Happily Married When You’re Both Working at Home) نُشر في مايو/أيار 2020، تبين فيه أن الحظر الصحي بسبب جائحة كورونا أجبر العديد من الأزواج على العمل معاً، فتوضح في المقال كيفية القيام بذلك والحفاظ على زواج متين في نفس الوقت.

من أحدث مقالاتها المنشورة في “جايستور” في فبراير/شباط 2020 مقال بعنوان “تطبيقات المواعدة تعمل على تكثيف الحزبية عبر الإنترنت” (Dating Apps Are Intensifying Online Partisanship)، و”ماذا حدث لوضع الإشارات؟” (What Happened to Tagging?)، و”كيفية استخدام زوتيرو وسكريفينز للكتابة المبنية على البحث” (How to Use Zotero and Scrivener for Research-Driven Writing).

من أبرز مقولاتها:

  • التوقع كائن مستقبلي، معترف به على أنه ملك لي.
  • كل من التوقعات والذكريات هي أكثر من مجرد صور مبنية على تجربة سابقة.
  • لا يتم تخيل الموضوع أو التفكير فيه أولاً ثم توقعه أو إرادته. يتم تخيله كمستقبل وفي الإرادة يتم التفكير فيه.

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!