التقمص العاطفي (Empathy): هو قدرة الشخص على فهم مشاعر الآخرين ووضع نفسه مكانهم. يعود أصل الكلمة إلى الكلمة اليونانية القديمة (εμπάθεια) أو (empatheia) وتعني التأثير الفعلي للتعاطف على الشخص وهي عبارة عن دمج كلمتي (εν) و (πάθος) أي التعاطف أو المعاناة. في بدايات القرن العشرين تبنى كل من هيرمان لوتزي وروبيرت فيشر هذا المصطلح اليوناني للوصول إلى الكلمة الألمانية (Einfühlung) والتي ترجمها لاحقاً إدوارد تيشينير إلى المصطلح الإنجليزي المعروف حالياً بالتقمص العاطفي (Empaty). يقسم التقمص العاطفي بشكل عام إلى نوعين، الأول: هو التعاطف العاطفي أي الاستجابة ورد الفعل المناسب تجاه المشاعر والحالات النفسية التي يمر بها الآخرين. والثاني: هو التعاطف المعرفي أي القدرة على تفهم مواقف الآخرين ومشاعرهم. ويقسم كل نوع رئيسي من هذه الأنواع إلى عدة أنواع فرعية مثل التعاطف الجسدي والنظر وفق منظور الشخص الآخر والخيال وغيرها. ويختلف التقمص العاطفي عن الشفقة (Symathy) والتي تعني الشعور بالحزن والأسى تجاه الآخرين نتيجة تعرضهم لمشاكل أو إخفاقات وفشل.

مساهمة الخبير:
مفاهيم أخرى مرتبطة:
مقالات مرتبطة:
أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

error: المحتوى محمي !!