الآيزو (ISO): هي مؤسسة عالمية مقرها جنيف في سويسرا، تضم في عضويتها أكثر من 160 مؤسسة وطنية لوضع المعايير. تأسست المؤسسة في 23 فبراير/شباط من العام 1947، ويرى البعض أن كلمة (ISO) هي الأحرف الأولى من عبارة (International (Organization for Standardization) أو (المنظمة الدولية للمعايير) إلا أن كلمة (ISO) مأخوذة من الكلمة اليونانية التي تلفظ "isos" وتعني المساواة وهو سبب التسمية الأرجح. وضعت المؤسسة أكثر من 20 ألف معيار للجودة تغطي كل شيء تقريباً في عدة مجالات من تصنيع المنتجات إلى سلامة الغذاء والزراعة والصحة. تحوي المؤسسة ثلاثة تصنيفات للعضوية فيها وهي: 1- أعضاء الهيئة: وهي هيئات المعايير الوطنية التي تمثل الدول الأعضاء وتملك حق التصويت. 2- الأعضاء المراسلون: الدول التي لا تحوي هيئات للمعايير والمواصفات وتتابع ما تقوم به المؤسسة الدولية لكنها لا تشارك في وضع المعايير. 3- الأعضاء المشاركون: وهي الدول ذات الاقتصاد الصغير وتدفع رسوم اشتراك مخفضة ويمكنها متابعة تطوير المعايير الجديدة. تتضمن مجموعة الآيزو 9,000 من المقاييس الأساسية العالمية للجودة تتوزع على أربعة شهادات وهي 9001، 9002، 9003، و 9004. تعتبر وثيقة آيزو 9001:2008 الإطار الشامل للمجموعة وتطبق على الشركات في مجالات التصميم والتطوير والتصنيع والخدمات مهما كان حجمها أو منتجها وخدمتها. تحدد الوثيقة نظام الجودة المتبع استخدامه في المؤسسة وتتعامل مع استكشاف الأخطاء والعيوب وتصحيحها أثناء الإنتاج أو تدريب الموظفين وتوثيق تلك الأخطاء وضبط البيانات. أما وثيقة آيزو 9002 تطبق على المنتجات التي لا تحتاج لتصميم ويعرف تأكيد الجودة في إنتاجها وتهتم شهادة آيزو 9003 بتحديد نموذج نظام الجودة للتفتيش النهائي والفحص المطبق على كافة الشركات. أخيراً، فإنّ آيزو 9004 تعرض عناصر الجودة المشار إليها في الوثائق السابقة لكن مع التوسع والتفصيل، حيث تتضمن المبادئ التوجيهية لتحسين الأداء والتحسين المستمر.

مساهمة الخبير:
مفاهيم أخرى مرتبطة:
مقالات مرتبطة:
أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

error: المحتوى محمي !!