تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

هل ستشكل "العملة الرقمية المستقرة" الثورة التالية في التجارة الإلكترونية؟

Article Image
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
ربما كنت قد سمعت، منذ عدة أعوام مضت، أن الولايات المتحدة ستطرح عملتها الإلكترونية الخاصة، وربما لم تفكر بالأمر واعتبرته نظرة مستقبلية حالمة، أو مجرد دعابة لا أهمية لها. كانت العملات الإلكترونية، مثل "بيتكوين"، من اختصاص المضاربين والمبرمجين، لا موظفي المصارف المركزية المحافظين. لكن في الشتاء الماضي أعلن المصرف الاحتياطي الفيدرالي أنه يبحث في إمكانية طرح عملته الرقمية الخاصة. وعندما ألقت حاكمة المصرف الاحتياطي الفيدرالي ليل برينارد، خطاباً في جامعة ستانفورد، نوهت إلى أن "إمكانات الرقمنة في تحقيق قيمة ومصلحة أكبر بتكاليف أقل" أدت إلى زيادة الاهتمام بها في المؤسسات التقليدية التي تتفادى المخاطر عادة. لكن في الوقت الراهن، قد…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الأميركية 2023 .

-->