facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
يقول مايكل لويس في كتابه الأكثر مبيعاً لعام 2004، "كرة المال" (Moneyball)، أنّ "التخطيط السيئ يقود إلى نتائج سلبية، أي أنّك عندما تمنع فئة كاملة من الأفراد من العمل بسبب مظهرهم، فمن المحتمل ألّا تجد الشخص المناسب لهذا العمل". لقد زعزع بطل لويس، بيلي بين، المدير العام لفريق "أوكلاند أثليتكس" (Oakland A)، عملية توظيف لاعبي البيسبول المعتادة، فهو يدرك أنّ مكتشفي المواهب يسمحون للانحيازات اللاإرادية بتعمية أبصارهم عن اللاعبين الذين يحتاج الفريق إليهم بالفعل بغية تحقيق النتائج المرجوة. ويسعى نتيجة لذلك إلى الحصول على لاعبين مثل تشاد برادفورد الذي تعاقد معه على الرغم من مظهره "المضحك" ودون أن يردعه التقليد السائد لدى مكتشفي المواهب. وبالفعل حقق برادفور مع فريق "أوكلاند أثليتكس" 20 فوزاً متتالياً.انضم إلى شبكة عالمية من المبتكرين. رشح نفسك الآن إلى جائزة مبتكرون دون 35 من إم آي تي تكنولوجي ريفيو..
إلا أننا تأخرنا عن ثورة كثورة لويس في "كرة المال" في مجال الرعاية الصحية. إذ بعد الانتقال إلى نظام الدفع القائم على القيمة أصبح من الجليّ أن نظامنا بحاجة إلى أداء عمله بشكل أفضل بهدف توليد النتائج التي تهمّ المرضى، مثل الحرص على توفير تجارب الرعاية الصحية الإيجابية، وتحسين الحالة الصحية وجودة الحياة. إلا أنّ ممارسات التوظيف الحالية للرعاية الصحية قد تقف عائقاً أمام جهودنا الرامية

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2020

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!