لم يكن خيار ارتداء ثياب غير رسمية والذي فُرِضَ على تروي فريمان مألوفاً بالنسبة إليه، ما جعله يصاب بالحيرة والإرتباك نوعاً ما.
فخلال الوقت الطويل الذي قضاه كرئيس تنفيذي لسلسلة فنادق ومنتجعات أوتو، التي أصبحت الآن ثاني أكبر سلسة فنادق في العالم، كان قد وضّب حقائبه مئات المرّات من قبل دون أية مشكلة. أمّا في هذه المرّة وبما أنّ البدلة الرسمية لم تكن خياراً متاحاً، فقد كانت المهمّة أصعب.

كانت رحلته إلى منطقة كارميل ستنطلق في الصباح الباكر، حيث من المفترض أن يجتمع مع فريقه التنفيذي الذي توسّع مؤخراً لمناقشة
هذا المقال متاح للمشتركين. للاشتراك يمكنك الضغط هنا

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2019

error: المحتوى محمي !!