تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

كيف يحصل القادة على الآراء التقييمية التي لا يرغب أحد في قولها؟

سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
إليكم هذه القصة التي تتحدث عن الآراء التقويمية للقادة، علم خالد أنه كان يفقد سمعه، بيد أن ما لم يكن يعلمه هو إدراك الجميع من حوله لمشكلته. كان خالد كبير المسؤولين التنفيذيين في شركة متعددة الجنسيات. ويُنجز الكثير من أعماله في اجتماعات مطوّلة مع العشرات من المشاركين. وكان فقدانه السمع يُصعّب عليه متابعة ما كان يحدث في الاجتماعات، بيد أن غروره منعه من استخدام سماعة الأذن. وبدلاً من ذلك، أضحى يحاول استنتاج ما كان يحدث من شرائح العرض التقديمية أو ملء فراغات النقاش من مقتطفات المحادثة التي أمكنه سماعها عندما يفوت نقاطاً مهمة. وكان الآخرون في الاجتماعات يشعرون بالحرج والإحباط…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022