facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

التسويق عبر المؤثرين

التسويق عبر المؤثرين (Influencers Marketing): استراتيجية تسويقية تقوم على استخدام المؤثرين والمشاهير في الترويج للشركة ومنتجاتها أو خدماتها لتحقيق الأهداف التسويقية المختلفة، مثل الوعي بالعلامة التجارية أو زيادة المبيعات أو حتى تحسين السمعة.

سابقاً، كانت الشركات تستخدم المؤثرين للتأثير الإيجابي وزيادة قوة الإقناع في إعلاناتها، مثل استخدام طبيب الأسنان في إعلان لمعجون أسنان؛ أما اليوم ومع انتشار شبكات التواصل الاجتماعي، أصبح بإمكان الأشخاص الذين يملكون قاعدة واسعة من المتابعين التأثير في الجمهور المستهدف ودفعه لاتخاذ سلوك معين. 

تستخدم الشركات المؤثرين للوصول بسرعة إلى عدد كبير من الزبائن المحتملين والمستهدفين وبسهولة، كما يمكنها تحسين سمعتها وعلامتها التجارية وجودة منتجاتها بالاستفادة من سمعة الشخصية المؤثرة واحترام جمهورها لها؛ لكن تنطوي هذه الاستراتيجية على تكلفة مرتفعة.

ينقسم المؤثرون إلى عدة أصناف مثل المؤثرين المشاهير على نطاق عالمي واسع، أو على نطاق محلي ضمن البلد الواحد، أو المؤثرين ضمن الصناعة، أو الصحفيين والمدونين.

تبدأ حملة التسويق عبر المؤثرين بتحديد الهدف المطلوب تحقيقه منها مثل رفع المبيعات أو إعلام الزبائن بمنتج جديد أو حتى زيادة الوعي بالعلامة التجارية أو التخلص من انطباعات سلبية؛ وبعد تحديد الهدف، تبحث الشركة عن المؤثرين المحتملين الذين يمكن التعاون معهم والتعرف على خصائص متابعيهم وتحديد إن كانوا ضمن العملاء المستهدفين. بعدها يتم التواصل مع المؤثرين المناسبين والتفاوض حول آلية بدء الحملة واختيار طبيعة المحتوى المراد استخدامه لتحقيق الهدف وتفاصيل نشره كاختيار المنصة والتوقيت والطريقة. أخيراً تحلل الشركة نتائج الحملة وتحدد إن حققت الهدف المطلوب منها أم لا، وتُدخل التصويبات اللازمة. 

معظم المؤثرين يتقاضون أجورهم قبل بدء الحملة التسويقية، ويختلف المبلغ المدفوع حسب عدد المتابعين أو شهرة الشخصية المؤثرة. 

في إحدى الدراسات التي أجراها موقع "إنفلوينس" (Influence)، وجد أن المؤثرين على انستجرام الذين لديهم من 5 إلى 10 آلاف متابع يتقاضون في المتوسط 88 دولار عن كل منشور؛ أما الذين لديهم من 50 إلى 80 ألف متابع، فيتقاضون في المتوسط 200 دولار عن كل منشور، ومن لديهم من 250 إلى 500 ألف متابع يتقاضون في المتوسط 670 دولار عن كل منشور. وقد تصل في بعض الحالات لأكثر من 10 آلاف دولار عن كل منشور للمؤثرين الذين لديهم مليون متابع، وحتى إلى نحو مليون دولار بالنسبة لقمة مشاهير العالم مثل كريستيانو رونالدو.

هذه الأرقام عرضة للتغير حسب عدة عوامل مثل طبيعة مجال الاهتمام ونشاط المؤثرين والبلد وأعمار الشريحة المستهدفة ومعدلات إنفاقهم وحتى معدلات التفاعل العالية مع منشوراتهم وليس فقط عدد متابعيهم. 

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

بدعم من تقنيات

error: المحتوى محمي !!