facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

نهج التحول من الخارج إلى الداخل

ما هو نهج التحول من الخارج إلى الداخل؟

نهج التحول من الخارج إلى الداخل (Outside-In Approach): نهج إداري يهدف إلى تحقيق التوافق ما بين "الداخل والخارج"، أي مواءمة أهم الطموحات الشخصية لدى جميع الموظفين مع فهمهم لرؤية الشركة الاستراتيجية وتبنيهم لها، كي يسعى الجميع لتحقيق أهداف واحدة.

إعلان: لا تدع حائط الدفع يفصلك عن أهم المهارات والخبرات الإدارية. استفد اليوم من الاشتراك الترحيبي بدءاً من 30 ريال/درهم (8 دولار).

يقوم هذا النهج على ما يلي:

  • يجب أن يدرك الموظفون أولاً البوصلة التي تتبعها الشركة ويتبنوها، وهي تشمل رؤى الزبائن والتوجهات العالمية الكبرى، كي يتمكن الجميع من العمل سعياً لتحقيق الهدف ذاته.
  • البوصلة: يجب أن تصف الشركة رؤيتها وأهدافها الاستراتيجية من التحول بصورة واضحة وملهِمة.
  • رؤى الزبائن والتوجهات العالمية الكبرى: من الضروري ترسيخ فهم عميق للزبائن في كل تغيير يتم، وترسيخ هذا الفهم لدى جميع الموظفين أيضاً. وهذا يشمل الزبائن الحاليين والزبائن الذين ترغب الشركة في اكتسابهم غداً، إلى جانب "التوجهات العالمية الكبرى" التي تؤثر بهم.

طُور هذا النهج من طرف الباحث "بينام تبريزي" (Benham Tabrizi) بالتشارك مع "معهد إدارة المشاريع" (Project Management Institute)، وذلك ضمن إطار عمل الطريق الساطع للتحول.

اقرأ أيضاً:

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

بدعم من تقنيات

error: المحتوى محمي !!