منهجية دراسة حالة (Case Study Methodology): أحد المنهجيات النوعية التي تُستخدم في دراسة ظاهرة معينة، ويعرّفها الباحث "يين" (Yin) في كتابه "منهجية دراسة حالة" بأنها المنهجية التي يُحاول الباحث من خلالها تسليط الضوء على قرار أو مجموعة من القرارات من خلال طرح الأسئلة التالية: لماذا اتُخذت هذه القرارات؟ وكيف تم تطبيقها في أرض الواقع؟ وماهي النتائج المترتبة عنها؟، وتُبنى كل دراسة حالة من منطلق بناء نظري للظاهرة المراد دراستها، كما أنها تهدف إلى محاولة فهم عميق لحالة أو تسليط الضوء على حالة واحدة أو عدد قليل من الحالات في بيئة نشاطها الحقيقية، ويمكن تحديد مدى ملاءمة منهجيةدراسة حالة عن طريق توفر ثلاثة عوامل أساسية:

العامل الأول هو طبيعة السؤال الرئيسي الذي يحاول الباحث الإجابة عليه، فالأسئلة ذات الطبيعة التفسيرية مثل" كيف أو لماذا حدث؟"، هي الأكثر ملاءمة لدراسة الحالة، أما باقي أنواع الأسئلة، فالطرق الأخرى تكون أكثر ملاءمة لها بدرجات متفاوتة مثل الاستبيان في حالة الرغبة في التعرف على مدى تكرار ظاهرة ما، والعامل الثاني هو أنّ الباحث ليس لديه أي تأثير على الظاهرة المدروسة، أما العامل الثالث فيتمثل في محاولة تفسير الظاهرة في الوقت الحالي، لذلك فهذه المنهجية ملائمة لدراسة بعض الظواهر الاجتماعية مثل التسرب المدرسي أو الاقتصادية مثل تفسير دوافع لجوء الشركات للتنمية المستدامة في بلد معين.

بصفة عامة، تمر الدراسة الميدانية وفق منهجية دراسة حالة بأربع مراحل أساسية هي:

  • تحديد مجتمع أو عينة الدراسة، والذي يكون وفق طرق علمية، ويُفضي إلى تحديد مجموعة من الحالات التي تتميز بخصائص مرتبطة بهدف الدراسة.
  • جمع البيانات، ويشتمل على مصادر مختلفة، فيها الأولية مثل المقابلة الشخصية والملاحظة المباشرة، وفيها الثانوية مثل وثائق وتقارير الشركة.
  • تحليل البيانات، ويتم وفق مجموعة من الأدوات أو برامج الكمبيوتر بما يلائم هدف الدراسة.
  • الوصول إلى النتائج والتأكد من صحتها، ثم التعميم إذا كان مجال الدراسة يسمح بذلك.

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

error: المحتوى محمي !!