facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

مقايضة

ما مفهوم المقايضة؟

مقايضة (Bartering): هي عملية تبادل السلع والخدمات من دون استخدام المال، وتعتبر المقايضة أحد أقدم أشكال التجارة البينية التي تعتبر الأساس الحقيقي لظهور فكرة استخدام المال في التعاملات.

إعلان: أفضل استثمار في رمضان، افتح أبواباً من النمو والفرص واحصل على خصم رمضان التشجيعي 40% لتستثمر فيما يساعدك على بناء نفسك وفريقك ومؤسستك، تعرف على ميزات الاشتراك.

يقوم نظام المقايضة الاقتصادي على مبادلة شيء ما بشيء آخر، ويتطلب التقاء أصحاب الشيئين ورغبة كل منهما بالحصول على الشيء الذي يملكه الآخر ليتم التبادل. لاحقاً، أصبحت المقايضة تضم أيضاً الخدمات كالعمل لقاء الحصول على سلعة ما.

لا يوجد تاريخ محدد لظهور المقايضة بل عرفها الإنسان منذ فجر التاريخ، حيث كان يكتفي ذاتياً مما يزرع أو يصطاد، ويقايض بما تبقى معه بسلع أخرى لا يملكها ويحتاجها.

أهم مشاكل المقايضة

عان نظام المقايضة من مجموعة من النقائص، أهمها: 

  • صعوبة تحقيق التوافق المُزدوج في الرغبات؛
  • صعوبة تحديد نسبة التبادل؛
  • صعوبة تجزئة بعض السلع؛
  • صعوبة تخزين بعض السلع؛
  • صعوبة إيجاد وسيلة للمدفوعات الآجلة.

ونتيجةً لصعوبات نظام المقايضة، بدأ الإنسان يُفكر في إيجاد وسيلة أكثر مرونة وعملية لإجراء عمليات المبادلة؛ بالاتفاق على مجموعةٍ من السلع تحظى بالقبول، ويتم استعمالها كوسيطٍ للتبادل، فظهرت النقود في شكلها الأول السلعي، ثم تطورت إلى شكلها المعدني فالورقي فالمصرفي إلى أن أخذت شكلها الإلكتروني.

اقرأ أيضاً:

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

بدعم من تقنيات

error: المحتوى محمي !!