معدل المشاركة Engagement Rate

ما معنى معدل المشاركة؟

معدل المشاركة (Engagement Rate): مقياس يستخدم لمعرفة مدى تفاعل الجمهور مع المحتوى المنشور عبر الحسابات على وسائل التواصل الاجتماعي.

حساب معدل المشاركة

يحسب من خلال تقسيم إجمالي عدد المشاركين (سواء بتفاعل، أو تعليق، أو مشاركة المنشورات على صفحاتهم) على إجمالي عدد المتابعين ثم ضربه بعدد 100.

مقالات قد تهمك:

فوائد حساب معدل المشاركة

يعتبر معدل المشاركة مفيداً لأنه يساعد في معرفة مدى اهتمام جمهور المتابعين بالمحتوى المنشور كما تمنح ناشري المحتوى رؤية أفضل عن أداء المحتوى أكثر دون الاعتماد على الإعجابات والمشاركات والتعليقات فقط.

عيوب معدل المشاركة

على الرغم من فوائد حساب معدل المشاركة فإنه ينطوي على بعض العيوب منها؛ أنه لا يفرق بين التفاعلات فبعضها أكثر أهمية من بعضها الآخر، على سبيل المثال الفرق بين مشاركة المحتوى والتعليق على المحتوى.

أساليب أخرى لقياس الأداء عبر وسائل التواصل الاجتماعي

توجد مقاييس أخرى يمكن استخدامها لقياس أداء وسائل التواصل الاجتماعي وهي:

  • الانتشار عبر وسائل التواصل الاجتماعي (Social Media Reach): أحد مقاييس تحليلات وسائل التواصل الاجتماعي، التي يمكن تتبعها لتقييم تأثير أنشطة التسويق الخاصة بالعمل التجاري على منصات وسائل التواصل الاجتماعي وخارجها. يمثل الانتشار عدداً تقديرياً لمستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي الذين شاهدوا المحتوى الخاص بالعلامة التجارية؛ من إعلانات ومنشورات، دون الأخذ بعين الاعتبار عدد مرات مشاهدة المستخدم نفسه للمحتوى عدة مرات، كما يتأثر الانتشار بعدد المتابعين، والمعجبين، والمشتركين، ونسبة الظهور.
  • الاستماع الاجتماعي (Social Listening): عملية تحديد وتقييم ما يقال عن شركة أو فرد أو منتج أو علامة تجارية على الإنترنت، من خلال مراقبة قنوات التواصل الاجتماعي وتحليل البيانات وجمعها من المحادثات عبر الإنترنت لمعرفة كيفية تفاعل العملاء مع العلامة التجارية والمنتجات والجوانب الأخرى ذات الصلة بمجال عمل الشركة مثل المنافسين، واستخدام المعلومات لاتخاذ قرارات تسويقية أفضل والاستجابة لاحتياجات العملاء.

أنواع وسائل التواصل الاجتماعي

تشمل وسائل التواصل الاجتماعي الأنواع الآتية:

  • الشبكات الاجتماعية؛ وتتكون من خلال ربط ملف تعريف المُستخدم بملفات الأفراد أو المجموعات الأخرى، ما يتيح لهم مشاركة الأفكار وتنظيم المحتوى وتحميل الصور ومقاطع الفيديو وتشكيل مجموعات بناءً على الاهتمامات والمشاركة في مناقشات حية.
  • مواقع المراجعة؛ تتيح هذه المواقع مشاركة التجارب مثل تجربة مطعم، الأمر الذي يسهل على الأفراد الآخرين اتخاذ القرار الخاص بتجربة المطعم نفسه.
  • مواقع مشاركة الصور؛ مثل إنستغرام وسناب شات.
  • مواقع مشاركة الفيديو؛ مثل يوتيوب.
  • مدونات المجتمع؛ تناسب هذه المدونات الأشخاص الذين يجدون صعوبة في إنشاء مدونة خاصة بهم، لذلك تتيح لهم مدونات المجتمع مشاركة أفكارهم مع القراء، كما تسهل ربطهم معهم.
  • مواقع المناقشة؛ تتيح هذه المواقع طرح أسئلة أو أفكار من أجل إثارة مناقشة بين الأشخاص، مثل “رديت” (Reddit) و”كورا” (Quora).
  • شبكات الاقتصاد التشاركي؛ تضم الأشخاص الذين لديهم شيء يريدون مشاركته مع الأشخاص الذين يحتاجون إليه، مثل موقع “روفر” (Rover).

اقرأ أيضاً: