facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

قيادة السوق بالسعر المنخفض

قيادة السوق بالسعر المنخفض (Loss Leaders): استراتيجية تسعيرية تقوم على تقديم منتج بسعر غير مربح بهدف جذب عملاء جدد أو لتحفيز بيع منتجات إضافية أو مرتبطة بالمنتج تكون أكثر ربحية. تعتبر هذه السياسة ممارسة شائعة عند دخول الشركات لأول مرة في السوق. في الأساس يقدم متبني هذه الاستراتيجية التسعيرية المنتج إلى العملاء على أمل بناء قاعدة عملاء وتأمين الإيرادات المتكررة في المستقبل، وتكون ناجحة إذا تم تنفيذها بشكل صحيح. والمثال التقليدي لهذا النوع هو شفرات الحلاقة جيليت حيث تبيع الشركة ماكينة الحلاقة بسعر أقل من التكلفة أو حتى تقدمها مجاناً، ولكنها تضمن عودة العميل لشراء الشفرات ومن خلالها تحقق أرباحها. والمثال الشهير الآخر تمثله ألعاب الفيديو، حيث يتم بيع مشغل الألعاب بهامش منخفض جداً ويتحقق الربح من بيع الألعاب ذات الهوامش المرتفعة. وتظهر هذه الاستراتيجية أيضاً عندما تعرض المتاجر الكبرى منتجات بأسعار مخفضة والهدف جذب العملاء ليشتروا سلعاً أخرى يحقق من خلالها المتجر الربح المنشود. 

إعلان: لا تدع حائط الدفع يفصلك عن أهم المهارات والخبرات الإدارية. استفد اليوم من الاشتراك الترحيبي بدءاً من 30 ريال/درهم (8 دولار).

تعرف هذه الاستراتيجية أيضاً باسم تسعيرة الاختراق حيث تحاول من خلالها الشركة اختراق السوق عن طريق تقديم المنتج مخفضاً ومن أجل الحصول على حصة سوقية. تهدف الشركات التي تستخدم هذه السياسة إلى كسب العملاء لشراء المنتجات الأخرى المرافقة لهذا المنتج المخفض ويصبح مخلصاً للعلامة التجارية. ولكن لسوء الحظ في كثير من الحالات لا يشتر المستهلك المنتجات الأخرى ولا يرتبط بمنتجات العلامة التجارية. ويستفيد العملاء من الأسعار المخفضة دون أن تجني الشركة أي مكاسب وفي هذه الحالات يشكو بعض أصحاب الأعمال التجارية الصغيرة من أنهم لا يستطيعون من خلال هذه الاستراتيجية التسعيرية التنافس مع الشركات الكبيرة التي يمكنها استيعاب الخسائر التي تنطوي عليها هذه الاستراتيجية.

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

بدعم من تقنيات

error: المحتوى محمي !!