تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق

خدمة البحث مدعومة بتقنيات

facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

طريقة كايزن

ما هي طريقة كايزن؟

طريقة كايزن (Kaizen): هي فلسفة عمل يابانية ابتكرها "تاييشي أوهونو" (Taiichi Ohno)، وتركز على تحسين الإنتاجية تدريجياً من خلال إشراك جميع الموظفين لجعل بيئة العمل أكثر كفاءة وفعالية وأماناً.

اكتشف أكبر محتوى عربي على الإنترنت لتطوير ذاتك وتحسين مهاراتك وجودة حياتك وتحقيق طموحاتك في أسرع وقت، استكشف باقات الاشتراك في مجرة.

تعني كلمة كايزن "التغيير للأفضل" أو "التحسين المستمر"، وهدفها العام إجراء تغييرات صغيرة على مدار فترة زمنية لإنشاء تحسينات داخل الشركة.

يجب على كل الموظفين السعي في جميع الأوقات للمساعدة في تحسين نموذج العمل، لأن نجاح الشركة يصب في مصلحة الجميع، وعلى الرغم من أن التغييرات الصغيرة يمكن أن يكون لها تأثيرات كبيرة مستقبلاً، يجب ألا تسير عملية التحسين ببطء.

متطلبات كايزن

تتبع كايزن خمسة مبادئ أساسية: العمل الجماعي، والانضباط الشخصي، وتحسين الروح المعنوية، والجودة، واقتراحات التحسين، وتؤدي هذه المبادئ إلى ثلاث نتائج رئيسة، وهي: الكفاءة الاقتصادية، والتدبير الإداري الجيد، والتوحيد القياسي، ومع اعتماد هذه المبادئ وتحقيق هذه النتائج ستصبح كايزن طريقة متأصلة في ثقافة الشركة.

يفترض مفهوم كايزن أن كل شيء قابل للتحسين، لذا يجب الاستمرار بالتطور والابتكار، ويعد الأشخاص الذين يؤدون مهاماً وأنشطة معينة هم الأكثر دراية بهذه المهمة أو النشاط؛ لذا ستكون مشاركتهم في إحداث التغيير هي أفضل استراتيجية للتحسين.

تتبع التحسينات في طريقة كايزن عجلة ديمنج، إذ تبدأ بتخطيط التغييرات ومعرفة الجميع بما يمكن توقعه عند محاولة حل مشكلة ما، ثم تنفيذ أفضل حل لهذه المشكلة، يليها تقييمه لمعرفة مدى فاعليته، وصولاً إلى مرحلة تحديد ما إذا كان هذا الحل سيصبح معياراً لعمل الشركة أم أنه يتطلب المزيد من التغييرات، فإذا قرر المدراء إجراء بعض التغييرات، يعود التحسين إلى مرحلة الخطة وتبدأ العملية من جديد.

تبنت العديد من الشركات فلسفة كايزن، ومنها "تويوتا" التي تشجع جميع الموظفين وتمكّنهم من تحديد مجالات التحسين المحتملة وإنشاء حلول قابلة للتطبيق. 

 

 اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!