تكنولوجيا الموارد البشرية Human Resources Technology

2 دقيقة

ما معنى تكنولوجيا الموارد البشرية؟

تكنولوجيا الموارد البشرية (Human Resources Technology): مصطلح يُستخدم في مجال الموارد البشرية ويشير إلى كل من البرامج والأجهزة التي تُستخدم في أتمتة المهام المرتبطة بقسم الموارد البشرية في الشركات. على سبيل المثال؛ مهام إدارة كشوف الرواتب وتنفيذ عمليات التوظيف وإدارة مزايا الموظفين.

ومن أمثلة استخدام تكنولوجيا الموارد البشرية: الخدمة الذاتية للموظفين؛ وهي أداة تستخدمها الشركات لمنح الموظفين الحرية في تنفيذ بعض الإجراءات الخاصة بهم والتي ينفذها عادة قسم الموارد البشرية في الشركة. على سبيل المثال؛ تقديم التعديل على برنامج التقاعد، وتسجيل ساعات العمل، واختيار برامج المزايا، وطلب إجازة، وطلب الحصول على تعويض، وغير ذلك من الإجراءات.

مثال آخر: برامج تتبُّع الساعات التي يقضيها الموظفون في الوظيفة وأوقات حضورهم إلى العمل، والاحتفاظ بسجلات للأجور والرواتب المدفوعة.

مقالات قد تهمك:

فوائد تكنولوجيا الموارد البشرية

لتكنولوجيا الموارد البشرية فوائد على عدة أصعدة، سواء للموظفين أو الشركات، وتتمثل في الآتي:

  • تساعد تكنولوجيا الموارد البشرية على أتمتة مهام قسم الموارد البشرية: حيث تقلل الوقت المهدور على المهام الروتينية، فتتيح لهم العمل على مهام أكثر أهميةً وتزيد مشاركتهم في الأهداف الإستراتيجية العامة لشركاتهم.
  • تحسّن الكفاءة التشغيلية والعمليات التشغيلية: على سبيل المثال؛ يمكن أن تستفيد الشركات من البرامج في تحديد المهارات المطلوبة في الموظفين لنمو أعمال الشركة.
  • تزيد قدرة الشركات على مواجهة تحديات سوق العمل: فمع تحول بعض الشركات إلى العمل عن بُعد أو العمل الهجين، تُعد تكنولوجيا الموارد البشرية ذات فائدة كبيرة. على سبيل المثال؛ يمكن لمتخصصي الموارد البشرية الاستفادة منها للتواصل مع الموظفين عن بُعد.

أمثلة على المهام التي يمكن استخدام تكنولوجيا الموارد البشرية لإنجازها

يوجد العديد من المهام التي يتولاها قسم الموارد البشرية والتي تمكن أتمتتها؛ ومنها:

  • إدارة كشوف الرواتب (Payroll Management): مصطلح يشير إلى عملية حساب التعويضات التي تلتزم الشركة بسدادها لكل عامل من العاملين لديها وعدد ساعات العمل وإجمالي الأجور، إضافة إلى اقتطاعات ضرائب التأمين الصحي والاجتماعي.
  • إدارة المواهب (Talent Management): إحدى مهام الموارد البشرية التي تُعنى بجذب الموظفين ذوي الأداء العالي وتطويرهم واستبقائهم، وهي مفهوم يصف الوسائل جميعها التي تحاول الشركة من خلالها استقطاب الموظفين وإدارتهم وتحفيزهم وتشجيعهم ومكافأتهم وتدريبهم وتطويرهم. 
  • إدارة الأداء (Performance Management): نظام إداري يساعد على تهئية بيئة عمل تمكّن الموظفين من تقديم أفضل مستوى أداء لديهم، واستغلال ما لديهم من قدرات لتحقيق نتائج عالية الجودة بكفاءة عالية وفاعلية أكبر، ومقارنة ما تحقَّق بالمرغوب تحقيقه، بالإضافة إلى تسهيل عملية الإشراف وتقييم أداء المرؤوسين على المدراء.
  • إدارة مزايا الموظفين (Employee Benefits Administration): عملية يتولاها عادة موظفو الموارد البشرية، وتتضمن تصميم برامج مزايا الموظفين وتحديثها والإشراف عليها. 

إدارة تكنولوجيا الموارد البشرية

في عصر التقنيات التحويلية والمعرفية مثل الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلة، أصبح من الضروري أن يجاري الأشخاص والإجراءات والأنظمة ذلك التطور. وفي ضوء ذلك، يقترح مقال “تعرف على الأجزاء الخمسة لعملية استخدام التكنولوجيا في تطوير إدارة المواهب” المنشور في هارفارد بزنس ريفيو، 5 خطوات يمكن تعلمها من الشركات التي تحقق أقصى استفادة من تلك التكنولوجيا:

  • يجب أن يكون تبني التكنولوجيا في إدارة المواهب مدفوعاً من قبل قادة الشركات المباشرين، وليس من قبل الإدارة العليا أو من قبل مدراء الوظائف الإدارية العامة.
  • يجب أن يكون قسم الموارد البشرية شريكاً وممكّناً؛ ولكن ليس من يقود العملية.
  • تُعد منهجيات التكرار السريع شرطاً أساسياً؛ لأنّ تكنولوجيا إدارة المواهب يجب أن تكون مناسبة لاحتياجات الشركة المحددة ومجالها وثقافتها.
  • إنّ العمل مع التقنيات الحديثة بطرائق جديدة ومبتكرة يخلق الحاجة إلى ابتكار إضافي في ممارسات إدارة المواهب.
  • ينتقل عمل القادة من تفويض التغيير إلى تعزيز ثقافة التعلم والنمو.

اقرأ أيضاً: