تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

تحليل العلاقة بين التكلفة والحجم والربح

ما معنى تحليل العلاقة بين التكلفة والحجم والربح؟

تحليل العلاقة بين التكلفة والحجم والربح (Cost Volume Profit. CVP Analysis): يسمى أيضاً "تحليل التعادل"، وهو أداة اقتصادية مهمة للتخطيط المالي، تستخدمها الإدارة عند تحديد الاستراتيجيات قصيرة المدى لأعمال الشركة.

آلية عمل تحليل العلاقة بين التكلفة والحجم والربح

يبحث تحليل العلاقة بين التكلفة والحجم والربح في تأثير المستويات المختلفة للتكاليف وحجم المبيعات في الربح التشغيلي، ويفيد في توجيه القرارات الإدارية والمالية والاستثمارية للعمليات الحالية أو الأفكار وخطط العمل المستقبلية.

إذ يُستخدم في تحديد ما إذا كان يوجد مبرر اقتصادي لتصنيع المنتج أم لا، عن طريق معرفة عدد الوحدات الواجب بيعها منه لتغطية التكاليف الإجمالية (التكاليف الثابتة والتكاليف المتغيرة) والمعروفة محاسبياً باسم "نقطة التعادل"، والتي عندها لا تحقق الشركة أرباح أو خسائر لأن التكاليف تتساوى مع الإيرادات.

أهمية تحليل العلاقة بين التكلفة والحجم والربح

يساعد تحليل العلاقة بين التكلفة والحجم والربح إدارة الشركة على تنفيذ ما يلي:

  • فهم الأداء العام على نحو أفضل من خلال النظر إلى عدد الوحدات التي يجب بيعها لتحقيق نقطة التعادل أو للوصول إلى حد ربح معين أو هامش الأمان.
  • اتخاذ قرارات أفضل بشأن الاستثمار في تقنيات فنية معينة من شأنها تغيير هيكل التكلفة الخاص بها، وتحديد التأثيرات في المبيعات والربحية على نحو أسرع.
  • تحديد تسعيرة أساسية كحد أدنى لأسعار المنتجات المباعة، ووضع سياسة لنمو المبيعات، والتأكد من وجود سياسة للتحصيل النقدي بما يضمن استمرار الإنتاجية.

اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!