facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

الهيئة العامّة للاستثمار

الهيئة العامّة للاستثمار (Kuwait Investment Authority. KIA): تُعد الهيئة العامة للاستثمار أوّل صندوق للثّروة السّياديّة أُنشئ في العالم، وتعود جذوره إلى مجلس الاستثمار الكويتي عام 1953. وفي عام 1982 تم إنشاء الهيئة العامة للاستثمار بموجب القانون رقم 47 باعتبارها هيئة حكومية مستقلّة مسؤولة عن إدارة الأصول المالية للكويت، وقد مرّت بعدّة مراحل منذ إنشائها، وهي حالياً تقوم بالإشراف على صندوقين هما "احتياطي الأجيال القادمة" و"صندوق المستقبل"، وتُدير أصولا بقيمة 592 مليار دولار حسب إحصائيات معهد صناديق الثروة السّياديّة، وتُصنَّف كرابع أكبر صندوق على مستوى العالم من حيث حجم الأصول. تتمثل رسالة الهيئة العامة للاستثمار في تحقيق عائدٍ على الاستثمار طويل المدى للاحتياطات المالية بغرض توفير مصدر بديلٍ للإيرادات النّفطيّة، مما يُعزز من قدرة الأجيال القادمة على مواجهة متغيرات المستقبل بقدرٍ عالٍ من الثّقة. يمكن تلخيص أهدافها فيما يلي:

إعلان: أفضل استثمار في رمضان، افتح أبواباً من النمو والفرص واحصل على خصم رمضان التشجيعي 40% لتستثمر فيما يساعدك على بناء نفسك وفريقك ومؤسستك، تعرف على ميزات الاشتراك.

  • تحقيق معدّل عائد على الاستثمار محسوب على أساس متوسّط متحرّك خلال ثلاث سنوات، يتجاوز المعايير المركّبة المعتمدة لدى الهيئة؛
  • تحقيق العالميّة، والالتزام  بالتّحسين المستمر للمنهجيّة التي تُدير بها أعمالها؛
  • الالتزام بتطوير القطاع الخاص وإتاحة الفرص أمامه، لذا لا تضع الهيئة نفسها في موضع المنافسة معه في أي مجال.

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

بدعم من تقنيات

error: المحتوى محمي !!