العولمة المتسارعة (Exponential globalization): هو منهج في انتشار الشركات والمنتجات والخدمات بسرعة كبيرة حول العالم لاختراق أسواق جديدة بفضل التقنية.

ظهرت العولمة المتسارعة، لأن الإنترنت متاحة على نطاق واسع حول العالم، وأصبح لدى شريحة أكبر من المستخدمين اليوم الوصول للشبكة العالمية بسهولة ورخص عبر الهواتف الذكية، بالإضافة إلى تطور شبكات الاتصالات وقدرتها على نقل البيانات بسرعة أكبر.

كل هذه العوامل سهلت أمام العديد من الشركات التي تقدم خدماتها عبر الإنترنت لغزو العالم بسرعة كبيرة. عادة ما تبدأ هذه الشركات بالعمل في بلد مقرها الرئيس وبلد آخر ومن ثم تتوسع تدريجياً لعدة دول إقليمية، وما أن تكون بنيتها التحتية جاهزة لدعم التوسع العالمي، فإنها تبدأ بالانتشار على مستوى كل القارات ومئات الدول.

لاحظ أن العولمة المتسارعة تجلب معها مشاكل أيضاً مثل مواجهة شركات منافسة محلية أو إقليمية قد تقدم منتج أو خدمة تناسب السوق المحلي بشكل أفضل من المنافس الأجنبي العالمي.

وكذلك العولمة المتسارعة تجعل الشركة تتنافس مع شركات عالمية سبق لها وأن انتشرت عالمياً. بالتالي يجب على الشركات الراغبة بالتوسع عالمياً وبسرعة كبيرة أن تملك فهماً  كبيراً للثقافات المحلية واختلافاتها ومراعاة ما تتميز به كل دولة أو اقليم على كافة المستويات، وتقديم المنتج أو الخدمة بشكل يناسب كل جمهور من حيث اللغة والاحتياجات الخاصة..إلخ.

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

error: المحتوى محمي !!