التعاون الذي ينطوي على تنافس (Coopetition): تعود جذور المصطلح لنظرية الألعاب، ويُستخدم لوصف التحالفات الاستراتيجية التي تضم شركات متنافسة، وهو مصطلح مركب يعني أنّ الاتفاق القائم ينطوي على علاقات تعاون(Cooperation) وتنافس(Competition) في نفس الوقت، هذه الوضعية لها جانب إيجابي إذ أنّ الشركات لن تكون مجبرة على التنافس داخل السوق بواسطة الاستراتيجيات التنافسية الكلاسيكية، وإنما يمكن أن تخلق فرصاً جديدة عن طريق التعاون مما يشجع على المنافسة الشفافة والاستفادة من نقل المعرفة، أي أنّ منافس الأمس يمكن أن يصبح شريك الغد، على الأقل على مستوى بعض الأنشطة، كما أنّ المتنافسين عادة ما يكون لهم هدف مشترك هو مواجهة خطر المنتجات البديلة، وفي المقابل، يوجد جانب سلبي لهذا النوع من التحالفات أين يُحتمل أن يصبح شريك اليوم منافس الغد، إذ أنّ المنافسة القائمة تمثل عقبة في سبيل توحيد وتحقيق الأهداف الاستراتيجية للمتعاونين، لأنها تساهم في تقويض أسس التعاون والزيادة في حالة الريبة عوض الثقة المتبادلة، خاصة عندما يظهر أن أحد الشركاء لديه أهداف سرية غير التي أعلن عنها خلال المفاوضات، وتكون هذه التوترات أكثر حدّة عندما يتعلق الأمر بشركاء يتنافسون داخل مجال الشراكة و خارجه (ينشطان في نفس قطاع الأعمال الاستراتيجي).

من الأمثلة المشهورة عن التحالفات التي تنطوي على تنافس نذكر تحالف سوني مع سامسونغ الذي نتج عنه ابتكار شاشات "إل سي دي" (LCD).

 

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

error: المحتوى محمي !!