تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

التسويق بالعمولة

ما معنى التسويق بالعمولة؟

التسويق بالعمولة (Affiliate Marketing): أسلوب تسويقي يعتمد على دفع عمولة لكل مسوق يشارك في عملية بيع منتجات وخدمات الشركة. هنا لا توظف الشركة أشخاص معينين وتدفع لهم رواتب ثابتة، بل تتعاقد مع مجموعة كبيرة من المسوقين الذين يتقاضون فقط عمولات بيع عن كل صفقة.

فهم التسويق بالعمولة

يظهر التسويق بالعمولة على نحو خاص على شبكة الإنترنت، حيث يخصص رابط تشعبي لكل منتج خاص بالمسوق نفسه ويختلف من مسوق لآخر، وعندما يدخل الزائر إلى هذا الرابط ويشتري المنتج أو الخدمة، تُسجّل العمولة الخاصة به في حساب المسوِق.

يتوفر على الإنترنت مجموعة متنوعة من المتاجر الإلكترونية التي تسمح بالانضمام إلى شبكة مسوقيها بالعمولة سواء كانت متاجر تابعة لشركة معينة وتبيع فقط منتجاتها مثل متجر آبل؛ أم متاجر الكترونية تبيع طيفاً واسعاً من منتجات الشركات مثل أمازون، وهناك متاجر متخصصة بالمنتجات الرقمية كالكتب الإلكترونية والدورات التعليمية والتي يمكن للمسوقين الإنضمام إليها وتسويق تلك المنتجات والحصول على عمولات بيع. وتؤثر عمولات البيع في هامش ربح المنتج أو الخدمة للشركة وتخفضه، لكنه يؤدي إلى زيادة كبيرة في المبيعات بالتالي يرفع الإيرادات الإجمالية.

يوجد التسويق بالعمولة في عدة قطاعات من المنتجات والخدمات كالهواتف الذكية والإلكترونيات، والسفر والحجوزات، والخدمات المالية، وألعاب الفيديو والترفيه، والمنتجات الرقمية.

مراحل التسويق بالعمولة

بما أن عملية التسوق تتم عبر الانترنت، فهذا يعني توفر مجموعة متنوعة من الخيارات والموارد التي يمكن للزبون المحتمل اللجوء إليها والمقارنة بين المنتجات وأسعارها ومستويات الجودة والخدمات المرافقة قبل اتخاذ قرار الشراء. تمر حملة التسويق بالعمولة بعدة مراحل هي:

  • يجب أن يكون للمنتج أو الخدمة موقع تنافسي في السوق، أي لديها قاعدة زبائن حاليين وتبحث الشركة عن زيادة المبيعات؛
  • تبحث الشركة عن مسوقين، أو يتقدمون هم بطلبات للإنضمام إلى شبكتها التي تحوي مجموعة كبيرة من أصحاب المواقع؛
  • توفر الشركة المعلومات التفصيلية الكاملة للمسوق، والأدوات المساعدة مثل أية مواد ترويجية فضلاً عن إنشاء رابط شراء خاص به؛
  • توفر لوحة تحكم متكاملة يمكن من خلالها للمسوق متابعة حملاته بحيث يعرف كل الإحصائيات اللازمة مثل عدد المشاهدين والزوار، وعدد الأشخاص الذين ضغطوا على الرابط، وعدد المشترين الفعليين، وكل التفاصيل الديموغرافية الأخرى عنهم، وذلك لتحسين أداء الحملات.

استراتيجيات التسويق بالعمولة

يوجد العديد من الطرق التي يمكن من خلالها استخدام التسويق العمولة على النحو الأمثل:

  • تحديد الشركات التابعة المناسبة: يشمل ذلك تحديد مجال العمل والتعاون مع الشركات التابعة في نفس مجال الاهتمام أو الذين لديهم جمهور يتوافق مع الشريحة المستهدفة.
  • تحسين المنصات الخاصة بالعمل: يكون الهدف الرئيسي هو التركيز على عملية تحويل زوار الموقع لاتخاذ جراء سواء كان شراء منتج أو الاشتراك في نشرة بريدية، يخلق تحسين التحويل تجربة مستخدم رائعة، ما يزيد من العملاء المحتملين وحركة المرور إلى موقع الويب، وتتضمن هذه الاستراتيجية تطوير صفحات هبوط مستهدفة، واختبار سرعة المنصة، وإنتاج محتوى وثيق الصلة أو تحديث المحتويات السابقة.
  • تنويع برنامج الانتساب: تنويع برنامج الشراكة الخاص بالعمل، إذ يعد الاعتماد على شركة واحدة أو اثنتين من الشركات التابعة أمراً غير مستدام، ويساعد التنويع في الاستفادة من جماهير جديدة وخلق فرص مستقبلية.
  • الشراكة مع المؤثر: أدى ظهور المؤثرين على وسائل التواصل الاجتماعي إلى تغيير لعبة التسويق، إذ باتالعديد من الأشخاص العاديين قادرين على بناء عدد كبير من المتابعين من خلال إنشاء محتوى جذاب على وسائل التواصل الاجتماعي.
  • الاستفادة من صفقات الكوبونات: تستمر شعبية الكوبونات في الازدياد، وتتيح هذه الوسيلة القابلة للإدارة ومنخفضة التكلفة الحصول على مزيد من التحكم في مكان توزيع الخصم الخاص بالعمل، وتساهم في اكتساب عملاء جدد وتحفيز العملاء السابقين للعودة للمزيد.

أدوات التسويق بالعمولة

يحتاج المسوقون إلى أدوات رقمية جديدة لتسويق منتجات الشركات الأخرى مثل المدونات والمواقع التي تشرح مزايا المنتج أو الخدمة، والحصول على آراء المشترين الآخرين وإبرازها للزبائن المحتملين، والكوبونات، ومع التطور التكنولوجي ظهرت العديد من الأدوات المُسهّلة لعملية التسويق بالعمولة، نذكر من أبرزها:

  • ووردبريس (WordPress): منصة مجانية، تتيح إنشاء موقع ويب ويعد أكثر أنظمة إدارة المحتوى شيوعا على الويب ويمتاز بسهولة الاستخدام.
  • ميلشيمب (Mailchimp): نظام أساسي لتسويق البريد الإلكتروني متعدد الإمكانات يمكن استخدامه لجمع وإنشاء قائمة المشتركين بما في ذلك جمع عناوين البريد الإلكتروني عبر موقع الويب الخاص بالعمل، أو حسابات وسائل التواصل الاجتماعي.
  • إيزي أفليت (Easy Affiliate): تسهّل هذه الأداة إنشاء وتنفيذ خطة تسويق بالعمولة، وتمتاز بمجموعة من أدوات تتبع الروابط، تتيح مراقبة تقدم وأداء الحملات.
  • سيمرش (SEMrush): تمنح هذه الأداة رؤية واضحة للحملات الإعلانية المدفوعة للشركات الأخرى، وتساعد في الكشف عن الاتجاهات والأنماط ذات الصلة في مجال العمل لضبط عمليات الترويج، وإنشاء أفكار لإنشاء محتوى فعال لتحسين محرك البحث.
  • موبايل مونكي (MobileMonkey): تتيح هذه المنصة فرصة البقاء على اتصال مع العملاء والشركات من خلال تطبيقات المراسلة عن طريق تكنولوجيا معينة تمكّن إنشاء روبوتات الدردشة متعدد المنصات، وصندوق بريد موحد للدردشة، واتصال فوري، من بين ميزات أخرى.

ماهي مميزات التسويق بالعمولة؟

يسمح التسويق بالعمولة لشركات بالترويج لأنفسها على مستويات مختلفة، والمزج بسلاسة مع استراتيجيات التسويق الأخرى بطريقة متسقة، وتعزيز سمعة العلامة التجارية، وضمان أقصى قدر من النتائج في نفس الوقت. كما أن له العديد من المميزات العامة ومن أبرزها:

  • انخفاض التكاليف.
  • انخفاض المخاطر أو انعدامها.
  • طريقة جديدة لتحقيق الربح والدخل السلبي المحتمل.
  • سهل الإعداد والتنفيذ.
  • زيادة الميزة التنافسية.
  • إمكانيات التواصل مع المؤثرين.
  • ارتفاع معدل التحويل.

اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!