تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

التخطيط الاقتصادي

ما معنى التخطيط الاقتصادي؟

التخطيط الاقتصادي (Economic Planning): العملية التي يضطلع بها واضعو السياسات لضمان توليد الثروة ومشاركتها واستهلاكها، من خلال إدارة النشاط الاقتصادي ورصده بما يتفق مع الأهداف الاقتصادية التي سبق تحديدها.

أنواع التخطيط الاقتصادي

تتفاوت أنواع التخطيط الاقتصادي حسب طبيعة النظام الاقتصادي، ويتلخص بعضها فيما يلي:

  • التخطيط بالتوجيه: يتسم بالغياب المطلق لمبدأ عدم التدخل، ووجود سلطة مركزية واحدة تخطط وتشرف وتنفذ وفق الأولويات الاقتصادية المقررة سلفاً.
  • التخطيط بالحوافز: يقتضي استمالة السوق نوعاً ما، إذ تُمنح الشركات والمؤسسات بموجبه حرية الإنتاج والاستهلاك مع خضوعها لقوانين الدولة ورقابتها.
  • التخطيط المالي: توزيع الموارد من المنظور المالي، وضمان التوازن بين العرض والطلب، وكبح التضخم لتحقيق الاستقرار الاقتصادي.
  • التخطيط المادي: توزيع الموارد من ناحية العنصر البشري والمواد والمعدات، وتفادي المعوقات خلال تنفيذ الخطط.
  • التخطيط المركزي: يتسم باتخاذ جهاز التخطيط المركزي في السلطة القرارات على نحو شامل، بدلاً من اتخاذها باستقلالية على المستوى المحلي.
  • التخطيط اللامركزي: يُتخذ القرار بموجبه بالتشاور مع مختلف أجهزة التخطيط.   
  • التخطيط طويل الأجل: يعيّن الأهداف الرئيسية للتنمية الاقتصادية، والتي ينبغي بلوغها في موعدها النهائي.
  • التخطيط قصير الأجل: يكون عادة خطة لسنة واحدة، ويهدف إلى زيادة الإيرادات، وتحقيق الأغراض الاقتصادية قصيرة المدى، وتحديد سياسة التسعير، وغيرها.
  • التخطيط الجزئي: التخطيط لقطاع محدد مثل قطاع الزراعة أو قطاع الخدمات أو قطاع المواصلات، ويمكن أن يقتصر على بعض الجوانب في القطاع نفسه مثل التركيز على تشييد الجسور فقط في قطاع المواصلات.
  • التخطيط الشامل: يُوجه نحو جميع القطاعات في الاقتصاد.

اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!