تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

إعادة بناء العلامة التجارية

ما مفهوم إعادة بناء العلامة التجارية؟

إعادة بناء العلامة التجارية (Rebranding): عملية تغيير في صورة الشركة الذهنية وتشمل إعادة التسمية والتصميم الكلي للعلامة التجارية بهدف تطوير هوية جديدة ومختلفة في أذهان الأطراف ذات المصلحة، وتعتبر استراتيجية تسويقية لإعطاء اسم أو رمز جديد في التصميم لعلامة تجارية قائمة حالياً. الفكرة من وراء إعادة بناء العلامة التجارية هي إنشاء هوية مختلفة لعلامة تجارية تعزز وتجدد وضعية تميز العلامة التجارية عن منافسيها في السوق. أحد الأسباب وراء القيام بإعادة بناء العلامة التجارية هو رغبة الشركة بإعادة التواصل مع العملاء أو توسيع نطاق الوصول إليهم.

يعد إعادة بناء العلامة التجارية أمراً فعالاً لكن تكمن خطورته في احتمالية أن المستهلكين قد لا يتقبلون العلامة التجارية بشكلها الجديد. وهذا ما حدث مع العديد من الشركات. 

طرق إعادة بناء العلامة التجارية

يوجد نوعان من إعادة البناء: أحدهما هو مبادرة إعادة بناء العلامة، والآخر إعادة بناء العلامة التفاعلي. تقوم الشركة بالمبادرة في إعادة بناء علامتها عندما تدرك أن هناك فرصاً للنمو والابتكار والاستفادة من أعمال جديدة وعملاء جدد ومن أجل إعادة الاتصال بالعملاء السابقين. والنوع الثاني من إعادة بناء العلامة التجارية يتم في حالة حدوث توقف أو تغير في العلامة التجارية. قد تكمن الأسباب وراء هذا التغيير في عمليات الدمج والاستحواذ، والخضوع للمساءلة القانونية، أو تلقي هجمة تسويقية عنيفة.

لتنفيذ الاستراتيجية بنجاح، يجب على الشركات أن تحدد أولاً مدى حاجة الشركة لإعادة بناء علامتها جزئياً أو كلياً. بعد ذلك يجب عليها إعادة إنشاء السوق المستهدف من العلامة التجارية وتحديد الخصائص التي من خلالها سيتم جذب العملاء المستهدف. بعد ذلك يجب إعادة تعريف رؤية وقيم ورسالة واسم الشركة وكذلك هويتها البصرية. 

من الأمثلة الشهيرة في عملية إعادة بناء العلامة التجارية ما قامت به شركة أورانج الفرنسية بعد استحواذها على 99% من أسهم شركة موبينيل، إذ غيّرت اسم شركة موبينيل وحولتها إلى إحدى علامات أورانج.

اقرأ أيضاً:

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!