facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

أسلوب القيادة المتناغم

أسلوب القيادة المتناغم

أسلوب القيادة المتناغم (Affiliative Leadership): أحد أساليب القيادة الستة حسب تصنيف عالم النفس الأميركي "دانييل غولمان"، ونُشر هذا التصنيف في مقال بهارفارد بزنس ريفيو عام 2000.

لخّصه غولمان في عبارة "الأولوية للأشخاص"، إذ يدور هذا الأسلوب حول الأشخاص، ويقدّر أنصاره الأفراد ومشاعرهم أكثر من تقديرهم للمهام والأهداف، فنجد القائد المتناغم يسعى إلى إسعاد الموظفين وخلق الانسجام فيما بينهم.

يركز القائد المتناغم على بناء روابط عاطفية قوية، ومن ثم جني ثمار مثل هذا النهج، وهي تحديداً الولاء الشديد. ويمتلك هذا الأسلوب أيضاً أثراً إيجابياً ملحوظاً على التواصل، إذ إن الأشخاص الذين يعجبون ببعضهم البعض كثيراً يتبادلون الحديث كثيراً، ويتشاركون الأفكار والإلهام. كما يزيد هذا الأسلوب المرونة في الشركة، إذ يثق الموظفون ببعضهم البعض، مما يسمح بالابتكار والإقدام على المخاطرة، كما تتعزز المرونة لأنّ القائد المتناغم، مثل الوالد الذي يعدّل القواعد الأسرية للمراهق الناضج، لا يفرض قيوداً غير ضرورية على كيفية قيام الموظفين بعملهم. وإنما يمنحهم حرية القيام بعملهم بالطريقة التي يعتقدون أنها أكثر فعالية.

يقدم القائد المتناغم تعليقات إيجابية تعزز الشعور بالتقدير، والمكافأة على إنجاز العمل بشكل جيد. وتتمتع هذه التعليقات بفعالية خاصة في مكان العمل لأنها نادرة للغاية، إذ إنه من خلال المراجعة السنوية، لا يتلقى معظم الأشخاص عادة أية تعليقات على جهودهم اليومية، بل يتلقون تعليقات سلبية فحسب، وهذا ما يجعل الكلمات الإيجابية للقائد المتناغم أكثر تحفيزاً. وأخيراً، يبرع القائد المتناغم في خلق الشعور بالانتماء. إذ من المرجح، على سبيل المثال، أن يأخذ مرؤوسيه المباشرين لتناول وجبة أو لاحتساء مشروب في دعوة بصورة فردية، لمعرفة كيف تسير أمورهم. ويعتاد هؤلاء القادة إحضار قالب حلوى للاحتفال بإنجاز حققته المجموعة، فهُم صانعو علاقات بالفطرة.

على الرغم من هذه المزايا المغرية لأسلوب القيادة المتناغم، إلا أنه ينبغي عدم استخدامه بمفرده، فالتركيز الذي يقتصر على الثناء لن يكفي لتقويم الأداء الضعيف، إذ ربما يتصور الموظفون أن ضعف الأداء أمر يمكن التسامح معه. ونظراً لأن القادة المتناغمين نادراً ما يقدمون نصائح بنّاءة بشأن كيفية التحسّن، يجب على الموظفين معرفة كيفية القيام بذلك بأنفسهم.

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

بدعم من تقنيات

error: المحتوى محمي !!