تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
في تركيا، حتى عملة البيتكوين المتقلبة تبدو بحالة جيدة مقارنة بالليرة، فماذا عن واقع العملة المشفرة مقابل الليرة التركية؟
بالقرب من ضفاف القرن الذهبي في إسطنبول، الميناء الطبيعي الذي حمى السفن التجارية اليونانية والرومانية والبيزنطية والعثمانية لآلاف السنين، هناك لوحة تَعرض سعر السوق لليرة التركية مقابل قيمتها بالدولار واليورو والجنيه الاسترليني والبيتكوين؛ قد تكون تلك الأخيرة مفاجئة نظراً لأن العملات المشفرة قد شهدت عمليات بيع كبيرة هذا العام مع انخفاض عملة البيتكوين بنسبة وصلت إلى 33% في شهر نوفمبر/تشرين الثاني. لكن، يشير ثباتها في دول مثل تركيا إلى مستقبل المال والنظام المالي العالمي، فمنذ شهر أكتوبر/تشرين الأول، وبينما تكبدت البيتكوين خسائر قياسية، زاد حجم التداول التجاري التركي على العملات المشفرة بنسبة 37%.
أزمة الليرة التركية
تُعتبر أزمة الليرة التي حدثت في الصيف، والتي شهد خلالها الأتراك انخفاضاً ملحوظاً في قيمة مدخراتهم ومعاشاتهم التقاعدية واستثماراتهم، بالإضافة إلى تميّز البلد بوجود شريحة سكانية من سن الشباب يتحلّون بالمعرفة والكفاءة التقنية؛ عاملين مساعدين على تفسير سبب بحث الكثيرين عن بدائل للعملة الإلزامية (النقد المدعوم من قبل الأنظمة

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!